فعالية Lean Startup Machine لريادة الأعمال تقام في السعودية لأول مرة

DSC_0005

بعد رحلتها الناجحة في أكثر من 150 مدينة حول العالم، أقيمت فعالية Lean Startup Machine لأول مرة في المملكة العربية السعودية لتقديم نصائح هامة واستعراض نماذج ناجحة لرواد الأعمال.

وتقدم الفعالية التي رعتها شركة موبايلي وبتنظيم مؤسسة راءات للمعارض مقترحات لكيفية اختيار أفكار المشاريع التي تناسب احتياجات السوق المحلي بحيث يتم مقابلة أشخاص لا علاقة لهم بالفعالية ومعرفة مشاكلهم واستنباط حلول لها مما يمنح تلك الفعالية قيمة كبيرة للمهتمين بمجال ريادة الأعمال وتقود لمنافسة بين الفرق للفوز فيها.

DSC_0008

وانتهت الفعالية بفوز فريقين، الفريق الأول (Sizy) الذي كانت فكرته عبارة عن تطبيق موبايل للأجهزة الذكية لعرض مشترياتك من خلال الشبكة الإلكترونية وذلك بأخذ آراء أصدقاءك وأهلك خلال وقت تسوقك على افتراض ان الناس يريدون تجربة اجتماعية خلال تسوقهم. ثم خصصت اكثر لجعلها لمجال الملابس فقط للفتيات من عمر 16 الى 25 بتسوق الكتروني او حقيقي، ثم تغيرت لتطبيق موبايل للأجهزة الذكية يريك أقرب محل او فرع متوفر فيه مقاسك حيث توفر عناء البحث من فرع الى فرع ويربطك مباشرة بمخزون المحل وكما هو واضح كان تغيراً جذرياً وغير متوقع على الأطلاق والذي تم بعد لقاء المستهلكين .

DSC_0022

ويتكون الفريق من هديل بخاري (قائدة الفريق) ريم العرفج، منار م.العسكر، هند العساف، روان المحيميد.

وعبّر الفريق عن المهارات التي اكتسبوها من الفعالية حيث تعلموا كيفية العمل على التحقق من جدوى الفكرة قبل بذل الجهد في العمل وذلك باستخدام Lean approach بالإضافة إلى تعلم الطرق الجديدة في سؤال المستهلكين للحصول على الأجوبة التي تساعد في التحقق من فعالية الفكرة.

DSC_0108

وأما عن الفريق الآخر (بقالتي) المتكون من : خالد الحيدر (قائد الفريق) وإياد الخياط، احمد الصالح، عادل الأحمد، رائد الريمي، أحمد المزيد. كانت فكرة الفريق عبارة تطبيق للأجهزة الذكية عن سوبرماركت للطلب عبر الانترنت و اعتبار أن المشكلة هي وقت العميل المهدر بافتراض أن أهم العملاء الذين يجب مقابلتهم هم الموظفين.

DSC_0060

ويوضح خالد أنه بعد ان أجرينا تجربتنا الأولى إكتشفنا انه كان يجب تحديد العملاء اكثر فإخترنا العملاء على انهم الرجال من ١٨ الى ٣٠ ونجحت التجربة فبقينا على نفس الفكرة . فقمنا بعد ذلك بعرض خدماتنا على تويتر و قمنا بتوصيل طلبات حقيقية للعملاء مقابل عمولة تم الاتفاق عليها. وأضاف خالد أن أبرز ماتعلمه الفريق تغلبهم على الخوف عند الحديث ولقاء أناس غرباء بالإضافة إلى تحدي قصر وقت الفعالية.

وقد جاءت هذه الفعالية ضمن الأنشطة التي يقيمها باستمرار مجتمع موبايلي لمطوري التطبيقات لدعم المطورين و المهتمين بالتقنية بصفة عامة وتطبيقات الهواتف الذكية بصفة خاصة، وقد لفت انتباه الحضور مقر موبايلي للمطورين في الرياض Mobily Developers Lounge الذي استضاف هذه الفعالية وغيرها من الدورات التدريبية والمواد التعليمية السابقة وقد عبّر عنه البعض بقوله أن المقر كان جزءًا مهمًا لنجاح هذه الورشة، حيث كان منظمًا و مريحًا بطريقة تحفز على الإنجاز و العمل بشكل إبداعي و مبتكر.


DSC_0086 DSC_0090 DSC_0092 DSC_0094
DSC_0113 DSC_0116

تعليقات عبر الفيسبوك