لجنة الاتصالات الاتحادية تُطبق حيادية الإنترنت على الموبايل للمرة الأولى

US-POLITICS-FCC

حيادية الإنترنت عبارة مثيرة للجدل في الولايات المتحدة خلال الآونة الأخيرة، تعني عبارة حيادية الإنترنت بكل بساطة إنهاء احتكار بعض الشركات في تقديم خدماتها وحظر خدمات المنافسين، وتقترح لجنة الاتصالات الفيدرالية مؤخرًا تطبيق جميع قوانين حيادية الإنترنت على شركات الاتصالات الأمريكية للمرة الأولى.

يهدف هذا القانون من لجنة الاتصالات الفيدرالية تحسين الخدمات للمستخدمين الذين يعانون من احتكار بعض الشركات وإصرارها على تقديم خدماتها السيئة الجودة وحظر خدمات أخرى منافسية قد تكون مجانية في بعض الأوقات! ينص قانون حيادية الإنترنت على حظر عملية الحجب التي تقوم بها هذه الشركات للمواقع القانونية، والتطبيقات، والخدمات، والبيانات الأخرى.

ويقول رئيس لجنة الاتصالات الفيدرالية “توم ويلير” في مقال على موقع وايرد:

باستخدام هذه السلطة، فإنني أقدم لزملائي أفضل حمايات الإنترنت المفتوح من أي وقت مضى من قبل لجنة الاتصالات الفيدرالية. هذه القواعد الواضحة واجبة النفاذ سوف تحظر تحديد الأولويات المدفوعة، وحجب المحتوى والخدمات القانونية. أقترح أن تُطبق هذه الخطوط العريضة بشكل كامل على “موبايل برودباند”. يؤكد اقتراحي حقوق مستخدمي الإنترنت للذهاب إلى حيث يرغبون، وقتما يرغبون، وحقوق المبدعين لتقديم منتجات جديدة بدون طلب إذنًا من أحد.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك