تأثير فيس بوك على الاقتصاد العالمي يزيد عن 227 مليار دولار

هل تعلم أنه لو لم يكن هناك فيس بوك اليوم، لخسر 4.5 مليون شخص وظائفهم في العالم؟، بحسب تقرير جديد عن التأثير الاقتصادي لأكبر شبكة اجتماعية تبين أن حجم تأثيره على اقتصاد العالم يبلغ 227 مليار دولار وساهم بشكل غير مباشر بخلق 4.5 مليون وظيفة العام الماضي وحده.

وبحسب Deloitte التي أجرت الدراسة فإن التأثير الاقتصادي العالمي لفيس بوك كان من خلال الفرص الجديدة التي فتحها على العالم من خلال تسهيل تواصل الأشخاص والشركات مع بعضها البعض بالتالي إزالة الحواجز في وجه الأسواق وتحفيز الإبتكار.




وساهم فيس بوك في توليد النشاط الاقتصادي من خلال أدوات التسويق المتنوعة التي يوفرها وكذلك منصة التطبيقات وتحفيز المستخدمين لإستهلاك المزيد من البيانات عبر استخدام خدماتها على الهواتف الذكية.

وبالنظر إلى توزع تأثير فيس بوك العالمي كان نصيب القارة الأمريكية هو الأكبر من حيث القيمة وكذلك عدد الوظائف التي ساهم بإنشائها حيث كانت أكثر من مليون وظيفة.

للإطلاع على كامل التقرير، يمكنكم تحميله من هنا.

المصدر

external_deloitte_final-1-18-15