وفاة رجل في تايوان بعد ماراثون ألعاب فيديو

taiwan-man-dead-videogames

عندما كُنت صغيرًا أتذكر أنّ والدي دائمًا كان ينصحني بالحركة بعد الجلوس لفترة طويلة على الحاسوب، على الأقل لمدّة خمس دقائق بعد كل ساعة من الجلوس، وقتها لم أكن أعرف لماذا وكنت أتذمر كوني سأترك ما أفعله على الحاسوب، لكن والدي كان على حق.

فقد تسبب اللعب المتواصل على الحاسوب إلى وفاة رجل عمره 32 عام في أحد مقاهي الإنترنت في تايوان، حيث أدت ممارسة ألعاب الفيديو لمدّة ثلاث أيام بدون راحة أو نوم إلى إفراط في الإرهاق وبالتالي توقف القلب عن العمل، حسب تقرير المستشفى. ويقول زبائن المقهى الآخرين أنّهم ظنوا Hsieh – الضحية – يسترخي قليلًا أو يأخذ غفوة بسبب لعبة المتواصل لثلاثة أيام، قبل أن يأتي أحد الموظفين في المقهى ليتبين أنّه لا يتنفس.

شخّص الأطباء الحالة بأنّها فشل في القلب بسبب الإفراط في الإرهاق وانخفاض درجة الحرارة، ونصحت الشرطة المحلية اللاعبين بتوخي الحذر وعدم الجلوس لفترات طويلة على الحاسوب وتحديدًا

نحن ننصح الناس بالقيام والحركة كل ساعتين من ألعاب الكمبيوتر، وسيتم إجراء المزيد من الدوريات لتذكير السكّان حول مخاطر الجلوس على ألعاب الفيديو لفترات طويلة.

ليست هذه المرة الأولى التي نسمع فيها عن هذا النوع من الوفيات، وخاصةً في شعوب الشرق الأقصى حيث يُدمن الكثير من الشباب فيها على ألعاب الفيديو.

المصدر

  • عبدالله

    مجنون ذا ؟ -_-

  • iMrRise

    الله يستر علينا ، لان الكثير ماد ارقبته للهواتف الذكية كأنه زرافه تاكل من قصن شجرة

تعليقات عبر الفيسبوك