اختراق أكثر من 19,000 موقع فرنسي إثر حادث “تشارلي إيبدو”

France-Under-Cyberattack

مازلنا مع التبعات الإلكترونية حادث الهجوم على مقر الصحيفة الفرنسية – التي أصبحت شهيرة – تشارلي إيبدو ، فبعد دعوة أحد أفراد مجموعة المخترقين “أنونيموس” للرد باستهداف المواقع الجهادية، شهدت فرنسا أكبر موجة من هجمات القرصنة في تاريخها، حيث وصل عدد المواقع المُخترقة أكثر من 19,000 موقع، طبقًا لرئيس الأمن الرقمي الفرنسي.

أشار رئيس الأمن الرقمي الفرنسي إلى أنّ أغلب هذه الهجمات كانت تشويهية – على حد قوله – حيث يقوم المخترقين بالتحكم في الموقع المستهدف وتغيير المحتوى خاصته، وأردف قائلًا بأنّ الهجمات تنوعت بين كونها فردية أو عبر مجموعات منظمة منها مجموعات مخترقين اسلاميين معروفة مثل AnonGhost وفريق الفلّاقة والقوة الرقمية الإسلامية المتحدة.

استهدفت الهجمات مواقع عشوائية بدءًا من المواقع العسكرية وحتى مواقع محلات بيع البيتزا، وصرّح رئيس الأمن الرقمي الفرنسي قائلًا “هذا أمر لم نشهده من قبل. إنّها المرة الأولى التي تواجه فيه الدولة هذه الموجة الضخمة”.

المصدر

  • Jimmy

    الله يقويهم

تعليقات عبر الفيسبوك