سوني بيكتشرز تُطلِقُ هجمات DDoS ضد مُخترقيها

اختراق سوني بيكتشرز

أصبح اختراق سوني بيكتشرز هو الحادث التقني الأكثر شهرة في الوقت الحالي، مع تسريب العديد من البيانات الخطيرة، مثل الرواتب، ومعلومات عن المشاهير، وبيانات البريد الإلكتروني، وما هو أكثر من ذلك.

لكن هل تعتقدون أن سوني ستقوم بالاستلقاء على ظهرها حتى ينتهي المخترقون من أعمالهم؟ وفقًا للتقارير الأخيرة، فإن الأمر على خلاف ذلك تمامًا، حيث قررت سوني بيكتشرز الدفاع عن نفسها، وذلك من خلال مهاجمة المخترقين أنفسهم في شكل هجمات الحرمان من الخدمة DDoS عبر استخدام خدمات أمازون الموجودة في خوادمها في طوكيو وسنغافورة.

في هذه الحالة، لا تبدو سوني أنها تتصرف كما يتصرف المخترقون من أجل سرقة بعض البيانات، وإنما هي وسيلة للرد؛ فالشركة تستخدم أحد أساليب القرصنة نفسها لمحاربة هذا التحميل غير المشروع لممتلكاتها.

وإلى الآن يدَّعِي المُختَرقُون أنهم سرقوا ما يُقَدَّر بحوالي 100 تيرا بايت من ملفات سوني بيكتشرز الخاصة، وتتضمَّن معلومات عن الرواتب، وكذلك البيانات المالية والميزانيات، وحتى الأفلام الحديثة والجديدة، التي تم تسريب البعض منها على شبكة الإنترنت.

المصدر: re/code


تعليقات عبر الفيسبوك