أخطاء تسويقية يجب عليك تجنُّبها

http://www.dreamstime.com/-image11278768

التسويق… عندما درست هذه الكلمة في الكُلية لم أفهم معناها الصحيح، ويعود ذلك لأكثر من سبب، ربما عدم اهتمامي كثيرًا بالمنهج الدراسي الذي مرّت عليه قرون بدون أدنى تغيير، أو بسبب المُحاضر الذي يُلقي علينا الكلام وهو لا يفهمه – ظهرت أكثر من مرة – وفي النهاية اندثرت الكلمة مع كلمات أخرى مثل إدارة الأعمال والتخطيط وإدارة المشاريع، حتى تخرّجت من الكُلية وبدأت أبحث فيها بنفسي، حالي كحال طلاب عالمنا العربي الرائع!

المهم أنّني ومنذ بدأت بالاهتمام بكلمة التسويق وجدت أنّها السر وراء نجاح الكثير من الشركات والمنتجات التي لا تستحق، في حين تموت شركات ومنتجات أخرى أفضل بكثير بسبب ضعفها في الشق التسويقي. لذا سنتناول اليوم معًا بعض الأخطاء التسويقية التي يجب تجنبها حتى لا تُظهرك كمبتدئ في هذا العالم، وخاصةً التسويق الاجتماعي.

الهاشتاج وشراء المُتابعين

لا تأخذك الحماسة كثيرًا عندما ترى عنوان من نوعية (10,000 متابع على تويتر بـ 5 دولار) والتي تنتشر حاليًا على العديد من المواقع – خمسات مثلًا – فأغلب هؤلاء المتابعين مزيفين وإن كانوا حقيقين فهم خارج الفئة التي ترغب باستهدافها، فأنت لم تقم بأي خطة لاستهدافهم. نصيحة لا تشتري متابعين إذا كنت تبدأ مشروعك الناشئ، تخيل مدى الضرر الذي ستتعرض له إذا قامت تويتر فجأة بتطبيق خوارزمية جديدة تجذف الحسابات المزيفة، أو الأسوأ وهو اكتشاف متابعيك أنّك تغش في الحصول على متابعين على الشبكات الاجتماعية.

الأمر الثاني الذي يجب عليك الابتعاد عنه هنا هو المبالغة في استخدام (الهاشتاج) أثناء النشر على الشبكات الاجتماعية، نحن لا نقول لا تُضيف هاشتاج، لكن ضعه بحكمة ودراسة متأنية حتى تستهدف الجمهور الذي يفيد مشروعك أو شركتك، لا تُملأ المنشور بالهاشتاج حتى لا تبدو كطفل في الثانية عشر من عمره يرغب في الحصول على بعض الاهتمام.

انتظار المجهول! وعدم التفاعل مع العُملاءشس

أسوأ شيء أجده في شركات كثيرة عبر حساباتها على الشبكات الاجتماعية هو عدم ردّها – بسرعة – على تساؤلات متابعيها عبر حساباتها الاجتماعية المختلفة، فتخيّل مدى الضرر الذي قد يحدث من عدم ردّها أو تفاعلها معهم إطلاقًا. لا تكن من هؤلاء الذين ينشرون على الشبكات الاجتماعية ولا يتفاعلون مع تساؤلات عملاؤهم، سيساعدك هذا التفاعل على بناء قاعدة من الإخلاص بين متابعيك، كما ستستفيد منه في التعرُّف على احتياجات جمهورك.

أيضًا لا تنتظر أن تأتي اللحظة التي تنفجر فيها حساباتك الاجتماعية من كثرة المتابعين وتفاعلهم مع منشوراتك – تحدث في بعض الأحيان – فأنت كذلك كمن ينتظر شنطة المليون دولار لتسقط من السماء وتختاره هو! يجب أن تسعى لجعل منشوراتك فيروسية عبر تحليل ما يتفاعل معه متابعيك على الشبكات المختلفة.

في النهاية كي تكون خبير في التسويق يجب عليك دراسة السوق الذي ستدخله، وقبل السوق عليك دراسة المُنتج نفسه لاختيار السوق المناسب له، وعدم التوقف يومًا عن التطوير من نفسك والتعلُّم في هذا المجال الذي لا يتوقف يومًا.

  • Omar Rinchi

    مقالة رائعة شكراً للكاتب

    • Ahmed Bakry

      شكرًا لك عُمر على تشجيعك المتواصل 🙂

  • Holker

    السلام عليكم
    شكرا لك اخي الكريم على المقالة وعلى الموضوع الجميل..
    صراحة لم أعلق مند مدة على موضوع هنا في عالم التقنية والسبب عدم وضع مواضيع او مقالات لكي يتم التفاعل.
    اتمنى منك مواصلة مثل هده المقالات الجيدة اخي الكريم.. وبالتوفيق لك
    سلامي / محمد

    • Ahmed Bakry

      شكرًا لك أخي العزيز على تعليقك الرائع، وبإذن الله نواصلها معكم وبكم

  • Hussain Albannaa

    ارجو المزيدمن هذه المقالات و ارجوا التفصيل في النقاط

  • iphoner

    عالمنا العربي الرائع !!!!!!!!!!!!!

تعليقات عبر الفيسبوك