شيومي تُخطط للتوسع في إنتاجها بالهند والبرازيل

xiaomicorp--621x414

لا تستغرب إذا رأيت الكثير من الأخبار حول شركة شيومي الصينية هذه الأيام، فالجميع مندهش من استحواذها على المركز الثالث من مبيعات الهواتف الذكية خلال الربع المالي السابق متفوقة على شركات لها باع طويل في هذا السوق مثل اتش تي سي وسوني، على الرغم من قلّة الأسواق التي تُنافس فيها الشركة والتي تتركز في السوق الصيني حاليًا.

بالحديث عن النجاح الباهر للشركة – نسبيًا – ظهر الرئيس التنفيذي لها متفائلاً بالمُستقبل وأشار في حديث سابق أنّ الشركة تطمح للإطاحة بسامسونج وأبل عن عرش الهواتف الذكية خلال فترة زمنية تتراوح بين 5 إلى 10 أعوام، ولتحقيق ذلك ستحتاج الشركة إلى التوسع في الأسواق الخارجية وهذا ما بدأت بوادره بالظهور بالفعل، حيث دخلت الشركة السوق الهندي مؤخرًا وتبيع فيه حوالي 200,000 هاتف ذكي أسبوعيًا.

وطبقًا لتقرير من موقع بلومبيرج فإنّ شيومي تُخطط لزيادة إنتاجها من الهواتف الذكية عبر تأسيس المزيد من المصانع في الدول خارج الصين، على أن تبدأ ذلك بالهند والبرازيل لمُلاقاة الطلب على أجهزتها في هذه الدول. تأتي هذه الخطوة من شيومي للتقليل من تكلفة إيصال هواتفها الذكية إلى المستخدمين في الأسواق الجديدة للمحافظة على أسعارها المنخفضة، خصوصًا وأنّ سوق مثل البرازيل ستتحمل فيه الشركة الكثير من الرسوم على الاستيراد في حالة تصنيع الأجهزة في الصين.

عبرالمصدر

تعليقات عبر الفيسبوك