سيمانتيك تكتشف بريمج خبيث يتجسس على أجهزة الكمبيوتر منذ عام 2008

سيمانتيك

خطورة البرمجيات الخبيثة لا تتوقّف، خاصة أنها لا تقتصر على بعض الأكواد التخريبية المعهودة قديمًا، وإنما باتت تحتوي على درجات عالية من التطوّر. وقد اكتشفت سيمانتيك ملف تروجان خبيث – حصان طروادة – معقّد للغاية، والذي قام بالتجسس على الجميع، من الحكومات إلى الأفراد، منذ عام 2008! يُدَعَى: ريجن Regin.

تسمح البرمجيات الخبيثة بعمل هجمات على المستخدمين؛ اعتمادًا على ما إذا كان المطوّر بحاجة إلى التحكم عن بُعد في نظام الضحية، أو الحصول على لقطات شاشة، أو في المراقبة بشكل عام.

وتم تشفير ريجن على مراحل متعددة؛ مما جعل من الصعب معرفة ما يقوم به من مهام. يرى الباحثون في سيمانتيك أن ريجن طوّرته الحكومة. إذا كان المقصود أن البريمج الخبيث الهدف منه هو التجسس، فالأمر خطير للغاية؛ لأنه لم يتوقف على دولة بعينها.

ذكرت سيمانتيك أن ريجن أصاب حوالي نصف عدد المستخدمين في روسيا، والمملكة العربية السعودية، وكذلك في الهند، وإيران، ودول أوروبية متعددة. كما أن 48% من الضحايا هم أفراد وأصحاب الشركات الصغيرة.

أن يكون ريجن جزءًا من خطة شيطانية للتجسس على مستخدمي الإنترنت أراه أمرًا طبيعيًا، لكن من الصعب أن أتوقع حقيقة الأمر إلا بعد مزيد من التفاصيل حول هذا البريمج الخبيث.

المصدر: Symantec عبر Re/code


تعليقات عبر الفيسبوك