قوقل تريد تخزين خريطتك الوراثية على درايف

(Google Genomics)

تريد قوقل أن تساعد المختبرات الطبية في الجامعات والمشافي على تخزين الخريطة الوراثية للأشخاص على خدمتها السحابية قوقل درايف وذلك عبر خدمة Google Genomics.

في الحقيقة فإن قوقل كشفت أول مرة عن الخدمة في مارس الماضي لكنها لم تنل الإهتمام الكافي. لكن قوقل تريد أن تحث الجهات المعنية بالإستفادة من خدمتها السحابية من أجل استكشاف التنوع في المورثات بشكل تفاعلي، وهذا يعني أن يتمكن الباحثين من الوصول إلى ملايين الخرائط الوراثية و تحليلها و إجراء أبحاثهم عليها بسهولة.

حالياً من أجل فك الخريطة الوراثية للإنسان الطبيعي تستغرق عدة ساعات ويقدر حجم البيانات الخام الناجمة عنها بحوالي 100 غيغابايت. لكن مع خدمة قوقل التخزينية للخرائط الوراثية التي ستكلف الإشتراك بها 25 دولار سنوياً يمكن إجراء حسابات على الخريطة و تنظيف البيانات الخام بالتالي تقليل حجمها لأقل من 1 غيغابايت وحينها سيكلفك أقل من ربع سنت سنوياً لتخزين تلك المعلومات على الأنظمة السحابية لكل خريطة وراثية.

ويوضح مهندس البرمجيات في قوقل David Glazer أن تسهيل عملية مقارنة الخرائط الوراثية أصبح أكثر أهمية من ذي قبل وذلك لأن طريقة دراسة الباحثين لعلم الوراثة تغيرت. وفي السابق اعتاد الباحثين على دراسة خريطة وراثية واحدة، لكن مع خدمة قوقل الجديدة فإن الباحثين سيتمكنون من مقارنة ملايين الخرائط الوراثية وبالتالي مضاعفة اكتشافاتهم.

وقد انضم المعهد الوطني للسرطان إلى خدمة قوقل وسيدفع 19 مليون دولار لرفع 2.6 بيتابايت ( 1 بيتابايت = ألف تيرابايت) من أطلس مورثات السرطان الذي لديه إلى مراكز بيانات أمازون و خدمة قوقل الجديدة. كما يمكن الإطلاع على أكثر من 3500 خريطة وراثية متاحة للعموم حالياً.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك