ظهور مشروع ناشئ مُنافس لـ Project ARA من قوقل

Project-Ara

على الرغم من أنّ Project ARA من قوقل مازال قيد التطوير والاختبار إلا أنّ المُنافسين بدأوا بالظهور من الآن، فطبقًا للموقع الرسمي للمشروع الناشئ Vsenn، سيقوم بإطلاق هاتف مرن يُمكن استبدال أجزاؤه تمامًا مثل Project ARA.

والمعروف أنّ Project ARA يأتي بفكرة جديدة تمامًا إلى عالم الهواتف الذكية بحيث يُمكنك تخصيص العتاد الداخلي للهاتف واستبداله في أي وقت عبر تصميم مُكون من مجموعة من القوالب، بحيث يحتوي كُل قالب على أحد المواصفات التقنية، مثلًا هُناك قالب للمُعالج، وقالب للكاميرا، وقالب للذاكرة العشوائية وهكذا. لا يُفصح موقع Vsenn عن الكثير من المعلومات، سوى أنّ التصميم الخارجي للهاتف سيُمكن تخصيصه لأبعد الحدود، كما سيتكون من ثلاثة قوالب يُمكن تخصيصها وتنقسم إلى قالب للكاميرا، وقالب للبطارية وقالب يحتوي على كُلاً من المُعالج والذاكرة العشوائية.

المُثير أنّ الشركة تم تأسيسها بمُشاركة أحد مُدير برنامج أندرويد إكس في نوكيا سابقًا قبل أن تُباع إلى مايكروسوفت، ويبدو أنّ خروج نوكيا من السوق سيكون في صالحنا نحن كمستهلكين مع تأسيس كبار موظفيها السابقين لشركات ناشئة تُنافس في سوق الهواتف الذكية.

هذا وتدّعي شركة Vsenn المسئولة عن المشروع بأنّ هاتفها سيعمل بنظام أندرويد فانيلا مع وعد باستقباله التحديثات لمدة أربعة أعوام من إطلاقه، كما وعدت أيضًا بحماية مُشددة على الهاتف تتضمن ثلاثة طبقات من التشفير وإمكانية وصول مجانية إلى شبكة VPN وأخرى سحابية محمية جيدًا.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك