لينوفو الآن أكبر مُصنّع للحواسيب الشخصية والأجهزة اللوحية في العالم

lenovo_logo

نشرت لينوفو مؤخرًا التقرير المالي الخاص بالربع الثاني للشركة هذا العام وانتهى في 30 سبتمبر 2014، نجحت فيه الشركة في الوصول للمركز الثالث ضمن قائمة أكبر مُصنّعي الهواتف الذكية في العالم، بفضل إتمام صفقة استحواذها على موتورولا مؤخرًا لتنضم إلى مظلتها الضخمة.

زاد عدد شُحنات الهواتف الذكية من لينوفو خلال الربع الثاني بنسبة 38 بالمئة مُقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، وبدون حساب عدد الشُحنات التي قامت بها موتورولا، تقع لينوفو في المركز الرابع خلف Xiaomi، لكن مُنذ أتمت لينوفو صفقة موتورولا أصبحت تتفوق على الصينية لتأتي خلف سامسونج في المركز الثالث.

لم تنتهي لينوفو بعد، فقد أصبحت أكبر بائع أجهزة حواسيب شخصية وأجهزة لوحية حول العالم للمرة الأولى في تاريخها، وهو الهدف الذي وضعت الشركة الصينية خطة لتحقيقه في 2016، لكنّها استطاعت الوصول إليه قبل ستة فصول مالية من هذا الموعد، وارتفعت نسبة لينوفو في هذا السوق بنسبة 1.2 بالمئة مُقارنةً بالعام الماضي لتصل 14.1 بالمئة من إجمالي السوقين.

على صعيد الأجهزة اللوحية باعت لينوفو 3 مليون جهاز في ارتفاع بلغ 30.6 بالمئة عن العام الماضي، أغلب هذه المبيعات جاء من خارج الصين ضمن توجه لينوفو نحو أسواق جديدة. وعلى الجانب الآخر بلغت نسبة لينوفو في سوق الحواسيب الشخصية حوالي 20 بالمئة.

بلغت مبيعات لينوفو من الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والحواسيب الشخصية مُجتمعةً حوالي 35.6 مليون وحدة، حققت دخل يصل 10.5 مليار دولار في ارتفاع قدره 7 بالمئة مُقارنةً بالعام الماضي، بينما ارتفعت أرباح لينوفو إلى 262 مليون دولار. ويأتي ذلك بعد شائعات خرجت في الأسابيع القليلة الماضية حول نية لينوفو شراء بلاك بيري.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك