بيع نطاق إيبولا دوت كوم مُقابل 200 ألف دولار

140807-ebola-spain-7a_467e254a065a484d2c28f83b36a56d08

يرى البعض أنّ استغلال الظروف الصعبة والأمراض من أجل الربح أمرًا بالغ السوء، بينما يرى البعض الآخر أنّها أي فُرصة للربح والمكسب يجب استغلالها بشتى الطرق الممكنة. على أي، استطاع رجل الأعمال الذكي Jon Schultz أن يستفيد من اسم النطاق Ebola.com ويبيعه بأكثر من 200,000 دولار أمريكي.

كان Schultz قد عرض Ebola.com للبيع بمبلغ 150,000 دولار، لكنّ وبعد تسليط أضواء الإعلام على المرض الذي اجتاح العالم خلال الأسابيع الماضية، استطاع أن يرفع هذا الرقم بنسبة 25 بالمئة  ليبيع النطاق إلى أحد الشركات الروسية المُتخصصة في بيع المار جوانا بشكل قانوني. يحصل Schultz جراء الصفقة على مبلغ 50,000 دولار نقدًا والباقي عبارة عن 19,192 سهم في الشركة الروسية قيمتها حاليًا حوالي 164,000 دولار أمريكي.

الغريب أنّ ما ألهم Schultz لشراء نطاق Ebola.com هو الفيلم الأمريكي Outbreak في 2008. ومثلما أشرت سابقًا، يرى البعض هذه الطريقة دونية عندما تستغل فيروس مميت يُهدد شعوبًا بالكامل لكسب المال، حتى أنّ الواشنطن بوست أطلقت على Schultz “تاجر المرض”.

وكان Schultz قد اشترى Ebola.com في 2008 مقابل 13,500 دولار أمريكي. جدير بالذكر أنّ هذه ليست المرة الأولى التي يقوم فيها Schultz بمثل هذه الصفقات، حيث يملك وشريكه Chris Hood نطاقات أخرى مميزة تتعلق بالأمراض والفيروسات مثل BirdFlu.com و H1N1.com، ويعمل الإثنين بمنهجية بسيطة ولكنّها مربحة في نفس الوقت، فهم يشترون هذه النطاقات لتبقى تحت إدارتهم لفترة ثم يعاودون بيعها بعد أن تحصل على شهرة من الإعلام.

هذه الاستراتيجية ليست بجديدة أو مبتكرة فهي موجودة بل ومنتشرة عربيًا أيضًا، الشيء الوحيد الذي يجب أن يكون مبتكرًا هو أسماء النطاقات نفسها، كما يجب أن تكون ذات مدلول هام حتى يُمكنك تسويقها للشركات والمهتمين بامتلاك نطاقات مميزة.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك