كانون: الشركات الصغيرة والمتوسطة لا تستخدم كامل مزايا الطابعات

Color Cover Image Brochure

الطابعات متعددة الوظائف لا تستخدم بفعالية. هذه كانت نتيجة مسح استبياني قامت به شركة كانون على ألف شركة صغيرة ومتوسطة في الخليج حول استخدام الطابعات.

وكانت كانون تبحث عن معرفة ما إذا كانت الشركات الصغيرة في الخليج تستخدم كامل المزايا للطابعات متعددة الوظائف وتستفيد منها لأقصى حد أم لا.

وأظهرت نتائج الدراسة أن ثلاثة أرباع الشركات الصغيرة والمتوسطة في الخليج لاتستخدم حلول الطابعات متعددة الوظائف بذكاء، ما يعني أن تلك الشركات معرضة لخطر الكشف عن المعلومات السرية كما أنها لا تدرك مدى إمكانية الحد من التكاليف التشغيلية و زيادة انتاجية الموظفين في حال تبنت حلول الطباعة الذكية.

وكشف 68% من المشاركين أنهم يضيعون مستندات شخصية و غيرها من المستندات الخاصة بالشركة في صفيحة الأوراق، تبين أن معظم الشركات الصغيرة والمتوسطة معرضة لخطر إضاعة معلومات حساسة قد تعيق نمو الشركة، بالتالي هناك حاجة لاستعمال مزايا تسمح بطباعة المستندات بأمان.

وبحسب مدير التسويق في كانون للشرق الأوسط هندريك فيربروغي فإن هناك فرصة واضحة أمام الشركات في المنطقة لإحداث تغييرات بسيطة للتوفير في مجال تكنولوجيا المعلومات بالتالي يحصل هناك تغيير ملفت في خفض التكاليف وتحسين فعالية الموظفين.

ولم يقصد فيربروغي هنا تغيير كامل أنظمة العمل في الشركات بل التفكير في طرق تساعد الاستثمارات التقنية للشركات وفرق العمل وتدريبهم على استخدام كامل مزاياها.

والملف أن 60% من المشاركين في الاستبيان لا يدركون المزايا المتوفرة في الطابعات لمراقبة تكاليف الطباعة، في حين أن هناك بالفعل شركات تضم عدد يفوق 50 موظفاً مهتمين أكثر بمراقبة تكاليف الطباعة.

أما فيما يتعلق بصيانة الطابعة، فلم تبد الشركات صغيرة الحجم اهتماماً في توقيع عقود الصيانة، إلا أن نصف الشركات الأكبر حجماً تهتم بإبرام عقود صيانة سنوية.

كما سلط المسح الضوء على أنه لاتوجد هناك دراية كافية للمؤسسات بتوفير خدمات الطباعة التي تحسن الإنتاجية، مثل الطباعة من الأجهزة الذكية إلى الطباعة عن بعد سحابياً.

وكشفت هذه الدراسة لكانون فرصة توعية الشركات الصغيرة والمتوسطة في المنطقة حول منافع استخدام حلول الطباعة على الأجهزة المحمولة والطباعة السحابية لتقديم انتاجية أعلى.

تعليقات عبر الفيسبوك