تفسير تقني لتجاوز مايكروسوفت تسمية ويندوز 9

WINDOWS 10

تفاجئ الجميع من أن ويندوز القادم هو 10 وليس 9 كما وسأل الحضور في مؤتمر مايكروسوفت أولاً عن هذا التجاوز لرقم 9 وأجاب المسؤولين في مايكروسوفت إجابة نشرت في التغطية المفصلة، لكن يبدو أن هناك سبب تقني لهذا الأمر ويعود تاريخه إلى ويندوز 95.

ويقول المستخدم cranbourne  على موقع ريدت الذي يدعي أنه مطور لدى مايكروسوفت أنه وعندما تقوم التطبيقات الخارجية بفحص نظام التشغيل الموجود على الجهاز للتأكد إن كان إما ويندوز 95 أو ويندوز 98، حيث تقوم بإستخدام شيفرة شرطية بسيطة اختصاراً للوقت، حيث تقوم بالبحث عن اسم يبدأ بـ Windows 9 فإن الاحتمالات المتاحة هي ويندوز 95 و ويندوز 98 فقط.

if(version.StartsWith(“Windows 9”))
{ /* 95 and 98 */ } else {

وبالتالي لو كان اسم النظام الجديد هو Windows 9 فستكون هناك ثلاثة احتمالات لكن الشرط البرمجي يأخذ بالاعتبار احتمالين فقط.

وحتى لا يتم تعديل الشيفرات البرمجية سابقاً ومنعاً للتعارض والمشاكل الإضافية تجاوزت مايكروسوفت تسمية النظام Windows 9 واختارت Windows 10.

وأشار موقع Engadget أن نفس المشكلة البرمجية حصلت قبل 10 سنوات مع ويندوز 2000 و بعض معالجات بنتيوم حينها، لكنها أثرت على عدد قليل من المستخدمين. والآن تجنباً لأية مشاكل محتملة مع الرقم 9 تجاوزته مايكروسوفت كلياً إلى 10 والذي يمكن أن يخدم أيضاً لأغراض تسويقية ودعائية حيث ترى الشركة أن النظام يأتي بإيجابيات نظامي 7 و 8 لذا كانت القفزة مهمة لتقدم شيء جديد غير مسبوق. وبالطبع مايكروسوفت لم تعلق على هذا التفسير ولم تؤكده أو تنفيه.

المصدر