رفض إستئناف آبل وقوقل في قضية التآمر ضد الموظفين

shutterstock_154183424dsds_story

في عام 2011 قام مجموعة من العمال بإتهام شركة آبل وقوقل و IBM و أدوبي بالتآمر فيما بينهم لإيقاف التوظيف من شركات منافسة فضلاً عن تنقل الموظفين بين الشركات الاربعة مما أدى لضرر كبير لحوالي 64 الف موظف يعتقدون أن إنخفاض رواتبهم كان بسبب هذه الاتفاقية التي تم إثباتها عبر مراسلات بالإيميل بين ستيف جوبز الرئيس التنفيذي السابق لآبل وبين إيريك شميدت الرئيس التنفيذي السابق لقوقل .

في الشهر الماضي تم رفض مبلغ 324 مليون دولار للتسوية من القاضية لوسي كوه حيث طالبت بزيادة المبلغ الى 380 مليون دولار ولكن شركات التقنية لم يعجبها هذا الحكم وقامت بالإستئناف ضده لكن القاضية مجدداً أعلنت رفض الاستئناف وطالبت بضرورة دفع التسوية المطلوبة تعويضاً للموظفين على رواتبهم المدفوعة في تلك الفتره ونظراً لفقدهم فرص التقدم بخبراتهم في شركات أخرى قد تمنحهم رواتب أكبر .

وفي وقت قال محامي المدعين بأن يجب قبول المبلغ خوفاً من فقدان القضية كان راد القاضية كوه حازماً حيث ترى أن هناك أدلة دامغة تثبت تورط ستيف جوبز الذي كان شخصية محورية في هذه المؤامرة ولذلك عليهم دفع الغرامة اللازمة وهي 380 مليون دولار .

على كل حال من المقرر عقد جلسة أخرى في هذه القضية يوم 10 سبتمبر الجاري يبدو ان القرار سيكون نهائياً بعدها

المصدر