الأنونيموس تخترق موقع الموساد الاسرائيلي

mosad

قالت مجموعة القرصنة الأنونيموس أنها مسؤولة عن تعطيل مجموعة من المواقع الحكومية الإسرائيلية بما فيها موقع المخابرات الموساد وذلك تعبيراً عن تضامنها مع الشعب الفلسطيني والحرب على غزة.

وتسببت المجموعة بإيقاف و تعطيل موقع الموساد منذ الساعة 00:40 بتوقيت غرينتش وحتى لحظة تحرير الخبر. كما لم تصدر الحكومة الإسرائيلية بياناً تعلق فيه على الهجوم في حين أن أحد حسابات مجموعة القرصنة على تويتر وضعت ثلاثة مواقع قالت أنها أوقفتها وهي بنك اسرائيل و وزارة العدل و الموساد.

وفي وقت سابق من اليوم توقف موقع الجيش الإسرائيلي على الإنترنت وأيضاً نشر أحد الحسابات على تويتر أنه عطله مرفقاً بهاشتاغ الأنونيموس مع كل عملية.

وبالتزامن مع بدء عملية “الجرف الصامد” العسكرية الإسرائيلية شنت مجموعة الأنونيموس حملة قرصنة تسببت بإغلاق آلاف المواقع على حد تعبير روسيا اليوم، بالإضافة إلى نشر أكثر من 170 مواقع دخول حسابات مفصلة لمسؤولين اسرائيلين.

واعتادت الأنونيموس شن حملات القرصنة مع كل اعتداء عسكري اسرائيلي، وقبل عامين وضمن حملتها استطاعت سرقة بيانات خمسة آلاف مسؤول اسرائيلي واخترقت حسابات فيس بوك و تويتر لنائب رئيس الوزراء.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك