تقرير: كيف يغرد الناس على تويتر خلال رمضان ؟

111

لايمكن تجاهل تأثير شهر رمضان على سلوك المستخدمين و روتينهم اليومي على الشبكات الإجتماعية، و كانت the onlineproject قد قدمت تقريرها العام الماضي عن الإعلام الإجتماعي في رمضان و بينت انعكاسات الشهر على عادات استهلاك مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أن الزيادة في النشاط يجعل العلامات التجارية تتواجد بكثافة أكبر على وسائل الإعلام الإجتماعي وتزيد من تفاعلها مع الجمهور.

واليوم أطلقت تقرير جديد يسلط الضوء على الأمور التي يناقشها مستخدمي الإنترنت خلال شهر رمضان، وما هي العادات والسلوكيات السائدة ويحلل أرقام الزيادة في التواصل و نمو نسب التفاعل.

واقتصر التقرير على دراسة شبكة تويتر تحديداً كونه أكثر المنصات المفتوحة والعامة والتي يمكن الإطلاع على محادثات المستخدمين. وقامت الدراسة بتحليل مئات آلاف التغريدات من 11 دولة في الشرق الأوسط و تحلل النتائج من حيث اللغة المستخدمة، محتوى التغريدات، الوسوم المستخدمة، أكثر الأوقات تفاعلاً و المواضيع و كمية التغريدات.

البحرين:

1 2

مصر:


4 3

5

 

العراق:

6 7 8

الاردن:

9 10

السعودية:

11 12 13

الكويت:

14 15

لبنان:

16 17 18

عمان:

19 20

فلسطين:

21 22 23

قطر:

24 25

الإمارات:

26 27 28

نتائج نهائية:

•هناك الكثيرمن المواضيع المتشابهة بين مختلف الدول من حيث المواضيع والمحتوى المستخدمة في تغريدات شهر رمضان من
العام الماضي.

•نصف التغريدات في الشرق الأوسط خلال شهر رمضان الماضي كانت إعادة تغريد وإشارات وكان السعوديون والعمانيون الأكثر
تفاعلاً.

•استخدم معظم المغردين في دول مجلس التعاون الخليجي اللغة العربية غالباً، باستثناءالإمارات العربية المتحدة، في حين أن معظم
المغردين في بلاد الشام ومصر استخدموا كلا اللغتين العربية والإنجليزية على حد سواء.

•في رمضان الماضي استخدم معظم المغردون النصوص فقط. احتوت التغريدات في الشرق الأوسط على الوسوم أكثر من الروابط
والوسائط المرئيّة باستثناء فلسطين والعراق حيث كانت الروابط الأكثر استخداما.

•استخدم معظم المغردين في دول مجلس التعاون الخليجي ولبنان هواتفهم النقالة بشكل رئيسي في حين أن المستخدمين
في الأردن وفلسطين والعراق ومصراستخدموا الكمبيوتر مباشرة. إن أجهزة اندرويد أكثر استخداما في معظم الدول باستثناء
في أكثر iOS سلطنة عُمان والبحرين حيث أنها تستخدم أجهزة الأحيان.

•في رمضان الماضي كانت موضوعات التغريد عن السياسة والدين تليها البرامج التلفزيونية والمسلسلات. ومن الجدير بالذكر أن
الأعمال الخيرية كانت أيضا من ضمن اهتمامات المغردين في رمضان الماضي.

•كان المغردون في جميع الدول اكثر نشاطا بعد وقت الإفطار. في بعض الدول مثل عُمان والأردن والعراق أعلى نشاطا بعد
الإفطار مباشرة في حين كان يزداد نشاط المغردين في دول مثل السعودية والكويت بعد منتصف الليل.

توصيات:

•خلال شهر رمضان المبارك يغير الناس كامل روتين حياتهم اليومية ويشمل ذلك استخدامهم للانترنت، بناءً على ذلك يجب على مسوقي العلامات التجارية توقع التغيرات السلوكية والتكيف معها وفقا لذلك. بعض هذه التغيرات تشمل تغيير في أوقات نشاطهم على الشبكات الإجتماعية وكذلك تغيير المحتوى والمضمون بما يتناسب مع ذوق زبائنهم، فلفت إنتباه المتابعين في الوقت الذي يقضوه على الإنترنت والمحافظة عليه حتماً له تأثير مضاعف وإيجابي.

•لتطبيق أفضل الممارسات على وسائل التواصل الإجتماعي والحصول أعلى مستوى من التفاعل خلال رمضان، فإنه يجب تغيير توقيت النشر وتغيير محتوى المنشورات تبعاً لتغيير نشاط المستخدمين في مختلف المنصّات. عن طريق ضبط هذه العادات، فسيكون لدى مسوقي العلامات التجارية فهم عميق وشامل لجمهورهم المستهدف في ما يخص ميّزاتهم وتفضيلات المستخدمين ونمط حياتهم. وهذا بدوره سوف يضمن ملائمة أكبر للمحتوى ويجعل العلامة التجاريّة تظهر بشكل إنساني في أعين المستخدمين الأمر الذي يعمل على تقوية العلاقة مع المتابعين.

•من المهم أن نلاحظ أن هناك تداخل لمدة اسبوعين بين فترة عرض مباريات كأس العالم وشهر رمضان الأمر الذي سيؤثر على سلوك المستخدمين في هذه الفترة من حيث التوقيت والموضوعات ومستوى النشاط. لذلك يجب على مسوقي العلامات التجارية الأخذ في الاعتبارمحتوى مشاركاتهم وذلك اعتمادا على جمهورهم المستهدف.

•علاوة على ذلك، إن الإستثمار في الإعلانات عن طريق ارسال التغريدات والمشاركات خلال الشهر الكريم يوفر الإستفادة القصوى من الميزانية. والمحتوى الإعلاني المصمم لكي يلائم اهتمامات المستهلكين سوف تزيد نسبة التفاعل معه وتتجاوز نسب التفاعل الطبيعية.

•تجاوز الطرق المعتادة عن الطريق التواصل من خلال حملات متكاملة. حيث أن ذلك سوف يطلق سلسلة عظيمة من التفاعل، مثل هذه الزيادة في استخدام وسائل التواصل الإجتماعي بالتزامن مع استخدام التلفزيون والراديو والمطبوعات ودعمها بالحملات الإعلانية، سوف يضمن زيادة قيمة العلامة التجارية في السوق وهذا بدوره سوف يحافظ على حوار مستمر على مدار السنة.

اعدت هذا التقرير the onlineproject والمتخصصة في تطوير وتنفيذ إستراتيجيات الإعلام الإجتماعي لمجموعة من أبرز وأكبر الشركات والمنظمات العاملة في المنطقة.

حجم العينة في كل دولة هي:

  • البحرين: 234,151 تغريدة
  • مصر: 235,860 تغريدة
  • العراق: 169,947 تغريدة
  • الأردن: 277,031 تغريدة
  • المملكة العربية السعودية: 224,804 تغريدة
  • الكويت: 111,231 تغريدة
  • لبنان: 183,864 تغريدة
  • عُمان: 116,859 تغريدة
  • فلسطين: 128,716 تغريدة
  • قطر: 135,902 تغريدة
  • الإمارات العربية المتحدة: 170,765 تغريدة
  • PAKREY

    تسلمو على هذا التقرير الشيق والجميل

  • About Algeria

    أين هي الجزائر يا عالم التقنية

  • About Algeria

    الإحصائيات تدل على الوضع المعيشي في البلدان
    فالبلدان التي ينهض شعبها للعمل باكرا مثل لبنان والأدرن وسوريا تجد المغردين يغردون في المساء ولايتجاوزون الساعة التاسعة
    أما دول كالسعودية والإمارات الكويت وقطر شعبها يغرد بعد منتصف الليل وهو مايعني أن الشعب لن يستيقض في الصباح الباكر للذهاب للعمل

تعليقات عبر الفيسبوك