نيست تستحوذ على صانعة كاميرات مراقبة المنازل دروب كام

Nest-Dropcam

ما يعرف بالمنزل الذكي ليس مجرد طموح لقوقل، فالشركة تعمل بخطى ثابتة نحو ذلك وهذا ما اتضح من بعد الاستحواذ على شركة نيست، واليوم قامت نيست المملوكة لقوقل بالإستحواذ على شركة Dropcam المتخصصة في صناعة كاميرات مراقبة المنازل.

وبحسب وول ستريت جورنال فإن قيمة الصفقة بلغت 555 مليون دولار، و ستتابع الشركة التي عمرها خمس سنوات ببيع منتجاتها في نفس المتاجر المعتادة.

وبمجرد اتمام الصفقة ستضع نيست يدها على تسجيلات الفيديو الخاصة بالزبائن وتعاملها كما تعامل البيانات التي تجمعها من منتجاتها، أي لن تتمكن قوقل من الوصول إليها ولو ان نيست مملوكة لقوقل، كما سيكون هناك تكامل بين منتجات نيست و Dropcam.

وتبيع نيست حساسات الدخان و أجهزة تعديل حرارة المنزل تلقائياً، وتركز Dropcam على بيع كاميرات مراقبة المنازل التي تقوم بتسجيل الفيديو طوال الوقت وترفعه على السحاب، ويمكن لكاميرات الشركة تسجيل حتى شهر كامل متواصل وتخزينه على السحاب ومن ثم يمكن الوصول إلى التسجيل من أي متصفح ويب عبر الهواتف الذكية أو حتى التطبيقات، كما يمكن التحكم بخصوصية مقاطع الفيديو وجعلها عامة أو خاصة.

وقالت المصادر أن نيست التي استحوذت عليها قوقل بمبلغ 3.2 مليار دولار ابدت اهتمامها بالإستحواذ على هذه الشركة العام الماضي، وذلك بعد ان استعرضت تقنيتها الخاصة في الفيديو التي يمكن لكاميراتها أن تتحقق من الأشياء التي تسجلها إن كانت لبشر أم اجسام متحركة.

يذكر أن Dropcam تعمل على منتج جديد يدعى Tabs وهو عبارة عن حساسات تعمل بالبلوتوث يمكنها اكتشاف الحركة على الأبواب والنوافذ و أي مكان آخر لكشف اللصوص.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك