جوني إيف: منتجات أبل المقبلة .. بمواد خام جديدة

جوني إيف

دائمًا ما تعمل أبل في سرية تامة. في حين وجود الكثير من الشائعات، والتسريبات، وتوقعات المحللين، وغيرها، لكن نادرًا ما تُعلّق أبل على ذلك، والتي تساعد بدورها على إثارة وتغذية الشائعات بصورة أكبر. لكن مؤخرًا في مقابلة مع صحيفة نيويورك تايمز، كشف جوني إيف أن أبل ستقوم باستخدام مواد خام جديدة مع منتجاتها المُقْبلة.

كان جوابه ردًا على سؤال حول كيفية الابتكار داخل الشركة وهل تيم كوك له تأثير على ذلك أم لا. وأجاب إيف أن الأمور لا تزال كما هي، وذلك بفضل ستيف جوبز، الذي ترك وراءه مجموعة من القِيَمِ التي لا تزال أبل تتَّبِعْها إلى الآن. وأضاف “لقد عملت لمدة 15-20 عامًا، وكانت أصعب التحديات الإبداعية هي ما نقوم بها داخل أبل. ولأني أحب الحديث عن المستقبل، ستكون هناك مواد خام لم نستخدمها من قبل.”

هذا يطرح تساؤلات حول نوعية المواد الجديدة التي يعنيها إيف. إن قصد مادة ياقوت الكريستال، فهي ليست جديدة تمامًا، حيث تم الكشف عنها من قبل مع الآيفون، لكن وفقًا للشائعات، بإمكان أبل أن تستخدمها بكثرة. وتوقع البعض أننا من الممكن أن نرى شاشة آيفون 6 مصنوعة من نفس المادة، في حين يرى آخرون أنها قد تكون ذات صلة بساعة آي ووتش، التي من الممكن أن تأتي أيضًا بشاشة مُنحنية.

وهناك حديث يدور أيضًا حول استخدام المعادن السائلة – مثل الزئبق وغيره- على الرغم من اعتقاد البعض أنه لا يزال هناك بضع سنوت قبل أن تستخدم أبل المعادن السائلة.

أيًّا كان الأمر، وعدت أبل بمنتجات أفضل هذا العام. لذلك، نأمل أن تكون قادرة على الارتقاء لتتجاوز حجم الشائعات المنتشرة في الوقت الحالي.

المصدر


تعليقات عبر الفيسبوك