مشروع قوقل لون يختبر دعم شبكات الجيل الرابع في البرازيل

مشروع بالونات قوقل لون

من يعلم أن مشروع قوقل لون مرّ عليه عام كامل؟ حسنًا يكفي أن قوقل تعلم ذلك، واحتفالًا منها بهذا الأمر، قامت باختبار دعم شبكات الجيل الرابع بالقرب من مناطق خط الاستواء.

عللت الشركة السبب في اختيار هذا المكان، أن فصل الشتاء بدأ في نصف الكرة الجنوبي، والكثير من البرازيليين يرسلون بالونات إلى السماء في الاحتفال الشتوي Festa Junina. وقام مشروع قوقل لون بتكريم هذا الاحتفال في إطلاق بالون خاص للضواحي الريفية في منطقة كامبو مايور Campo Maior في البرازيل.

وأوضحت قوقل أن الغالبية العُظْمى من المجتمعات غير قادرة على الوصول للإنترنت أو حتى خدمات الاتصال الخلوية، كما رأى أعضاء فريق مشروع لون أنها كانت تجربة تعليمية بالنسبة لهم أيضًا، لأنهم من خلالها تعلَّموا كيفية التغلُّب على تأثير درجات الحرارة والرطوبة العالية.

تم اختبار تقنية LTE لأول مرة في كامبو مايور، وتعتبر هذه الخطوة الكبيرة ما يدل على أن قوقل قادرة على توفير إشارة الإنترنت مُباشرة إلى الهواتف المحمولة، الأمر الذي يفتح المزيد من خيارات الإنترنت إلى أماكن أوسع من ذلك.

لمن لا يعلم، تم إطلاق مشروع قوقل لون العام الماضي؛ لمُساعدةِ المليارات من البشر الغير قادرين على الاتصال بشبكة الإنترنت. لأن معظم المناطق التي يقبعوا فيها لا توجد بها البنية التحتية اللازمة لذلك.

وخلال الأشهر القليلة المقبلة، تأمل قوقل أن تقوم بالمزيد من الرحلات لأكثر من 100 يومًا؛ لإطلاق ما يصل إلى 400 بالون. وتأمل أيضاً أنه بحلول العام المقبل، سيكون هناك بالونات دائمًة في الهواء، وليس فقط لمجرد الاختبارات.

المصدر


تعليقات عبر الفيسبوك