تراخيص البرمجيات والأنظمة وفلسفة البرامج الحرة (مفتوحة المصدر)

opensource-400

نظرا للقيمة التي يقدمها الفكر والإبداع , ولأن الفكر والإبتكار أمر يسهل نسخة وتعميمه , وجدت حقوق الملكية الفكرية , والأصل فيها تقديم الحماية للمبدع ليتقاضى أجرا عن إبداعه لفترة محددة تختلف حسب البلد , أو لإثبات العمل ونسبته إليه

وتتبع البرمجيات إلى هذا النوع من الحقوق , لذلك نشأت التراخيص لتعتبر كميثاق وكعقد بين المطور والمستخدم  أو المركب أو المشغل تعتبر سارية المفعول لحظة الإستخدام لها

وتتبع التراخيص إلى نوعين : تراخيص البرامج مغلقة المصدر , تراخيص البرامج مفتوحة المصدر “البرامج الحرة”

ما هي البرامج الحرة ؟

البرامج الحرة هي برامج مفتوحة المصدر , بحيث يسلم البرنامج وشيفرة المصدر “Source Code” معا , بحيث يمكن لكل مستخدم :

  • إمكانية استعمال المنتج لأغراض مختلفة
  • إمكانية دراسة المنتج
  • إمكانية توزيع نسخ من المنتج
  • إمكانية التعديل ونشر التعديلات

ويعد  ريتشارد ماثيو ستيلمان مؤسس نظام لينكس من المبتكرين وناشر ثقافة البرامج الحرة

هل البرامج الحرة مجانية ؟

ليس من الضروري أن يكون البرنامج الحر مجاني , فيمكنك بيع البرنامج , ولكن يجب إرفاق شيفرة المصدر معه

هل بالضرورة أن يكون كل برنامج مجاني هو برنامج حر ؟

هناك دائما لبس في هذا الأمر , قد يكون البرنامج مغلق المصدر ولكنه مجاني

هل يمكن الإستفادة ماديا من البرامج الحرة ؟

بكل تأكيد فالبرامج الحرة يمكن بيعها والإنتفاع بها , أو توفيرها بالمجان وعمل الدعم لها لاحقا بمقابل مادي , أو قد يطلب البعض بعض التغيرات التي تلائم متطلباتهم , وحتى أن بعض المطورين يقومون بعمل برامج حرة ويعطي الحرية بالتبرع لمن أراد لدعم المشروع أو توفير الأدوات

مافائدة البرامج الحرة ؟

البرامج الحرة تساعدك على تنقيح برامجك لأنها ستكون متاحة للأخرين مما يجعلهم معالجة وتطوير برنامجك وتجربته وقد يعمل عليه الكثير من المحترفين الذين قد يساعدوك في التعرف على بعض التقنيات أو المشكلات , كما أنك تساهم في النفع للكثير من الناس في هذا النوع من البرمجيات فليس المبرمجين وحدهم من ينتفعون من شيفرة المصدر , وإنما المستخدمين أنفسهم قد يحتاجون لبعض التغيرات

ماهي أشهر أنواع التراخيص وما الإختلاف ؟

أشهر أنواع التراخيص الحرة هي :

1- رخصة جنو (GPL) إختصار ل (GNU Public License):

وهي رخصة للبرامج الحرة يمكن يتوفر منها العديد من النسخ التي تحتوي صياغات وشروط ثانوية مختلفة ويتم التحديث عليها بشكل دائم أهم خواصها :

  •  مقيدة لكل من يستعملها , فكل مستعمل للمنتج منها يجب أن يلتزم بنفس الرخصة 
  •  يمكن توزيعها بشكل مفتوح وتثبيتها

2- رخصة (BSD) :

وهي رخصة خاصة بالبرامج الحرة , وتختلف عن ال GPL بأنها نسخة يمكن تغيرها بمعنى أن من يستعملها يمكن أن يغير نوع الرخصة إلى أي رخصة أخرى , وتكمن المشكلة في ذلك أنه يمكن لأحد تغيير الرخصة إلى مغلقه وإغلاق المصدر

هناك الكثير من الرخص للبرامج الحرة أهمها :

  • Eclipse Public License (EPL)
  • GNU General Public License: (GNU GPL)
  • GNU Affero General Public License: (GNU AGPL)
  • GNU Lesser General Public License: (GNU LGPL)
  • IBM Public License: IBMPL
  • World Wide Web Consortium (W3C) Software License
  • PHP License: PHPL
  • Mozila

كيف يمكنني ترخيص منتجي إلى برنامج حر , وهل هناك جهة ضامنة ؟

تكمن سهولة ترخصيك للبرامج الحرة بأنها تتم من كل مكان وزمان فبكل بساطة كل ما عليك هو كتابة نص الرخصة وتفاصيل كتابتها على كل ملف من ملفات المصدر , عند النشر , أو هناك طرق لإختصار الكتابة على كل الملفات , ولكن هي بتلك البساطة !

ولا يوجد فعليا جهة ضامنة للرخصة أكثر من المطورين أنفسهم , إلا أن بعض الرخص تنصح بتسجيلها في  US Registry of Copyrights لتكون قوة لكل من هم في الولايات المتحدة للإلتزام بالرخصة

مصادر

كانت هذه مقدمة بسيطة , أتمنى أن تكون ذات فائدة وإضافة

دمتم بود إلى تدوينة أخرى

مصدر التدوينة : مسودة مهندس

  • متوسط

    شكراً على الموضوع .

    “ريتشارد ماثيو ستيلمان مؤسس نظام لينكس”
    هل هذه المعلومة دقيقة .

    “هل بالضرورة أن يكون كل برنامج مجاني هو برنامج حر ؟”
    من أسباب الخلط بين كلمتي “حر” و”مجاني” أنهما في اللغة الإنجليزية كلمة واحدة “Free” .

تعليقات عبر الفيسبوك