دروب بوكس تدافع عن انضمام كوندوليزا رايس إلى مجلس الإدارة

condi_box

انضمت مؤخراً وزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس في إدارة الرئيس جورج بوش إلى مجلس إدارة شركة دروب بوكس وذلك ضمن حملة تغييرات قيادية قامت بها الشركة.

وبدأت تظهر بين المتابعين آراء تعارض هذه الخطوة من الشركة لاسيما على خلفية خصوصية المستخدمين وبياناتهم. إلا أن Drew Houston المدير التنفيذي في دروب بوكس جاء ليبدد المخاوف ويؤكد على أهمية خصوصية بيانات ومعلومات المستخدمين.

وربط ذلك في جهود الشركة حول الشفافية و إصلاح رقابة الحكومة الأمريكية، كما أن انضمام رايس إلى مجلس الإدارة لن يغير شيء من قيم الشركة.

و أطلق مجموعة من النشطاء حملة و موقع وهاشتاغ بإسم “Drop Dropbox” يدعو إلى التخلي عن خدمات دروب بوكس موضحاً مجموعة من الأسباب التي يعتقدون أنها لا تناسب وجود رايس في مجلس إدارة دروب بوكس.

وكانت وزيرة الخارجية قد دعمت التنصت على هواتف المستخدمين بدون الحاجة لإذن قضائي، وهو أمر حتماً يزعج مستخدمي دروب بوكس الذين يهتمون بشكل كبير لخصوصية ملفاتهم ومعلوماتهم.

المصدر

  • لالالالالالالا وأين نذهب بعد الآن ، ما خلوا لنا أي شي إلا وحطوا عيونهم عليه ، هذا الذي كان ينقصنا بعد جوجل وأبل وفيسبوك وانستجرام وواتسآب وفايبر وووووووواااااااااااا هلم وجرى !!!

  • نآصر قدس الله سره

    إلى متى وخصوصيتنآ تنتهكْ .. !!

تعليقات عبر الفيسبوك