سامسونج تهاجم ثلاثة لوحيات منافسة في إعلان واحد

GALAXY PRO

إعلان هجومي جديد من سامسونج يعتمد على مبدأ المقارنة الصريحة والمباشرة ما بين أجهزتها والمنتجات المنافسة. عادة ما هاجمت سامسونج آبل بالذات لكن هذه المرة في إعلان واحد هاجمت الآيباد و سيرفس و كيندل من أمازون كحواسب لوحية.

وتبرز سامسونج تفوق اللوحي الجديد Galaxy PRO على اللوحيات الأخرى في عدد من المزايا. وتقارن مع الآيباد أنه يفتقر لإمكانية العمل على تطبيقين في نفس الوقت ” تعدد المهام “.

و تحرج سامسونج مايكروسوفت بأن جهازها اللوحي يبدو كحاسب محمول وليس لوحي، فهو يملك لوحة مفاتيح حقيقية وقاعدة للبطارية أيضاً.

أخيراً لا داعي للمبارزة كثيراً مع اللوحي كيندل حيث أنه يركز فقط على الكتب الإلكترونية بينما جهاز سامسونج يمكنه فعل كل شيء.

ولآبل ضربتين على الرأس كونها المنافس الأقوى والأقرب لسامسونج ففي مشهد خاص يقارن بين جودة دقة و ألوان شاشة جهاز سامسونج و الآيباد حيث أن كثافة البكسلات في دقة الريتينا أقل من Galaxy PRO.

https://www.youtube.com/watch?v=6nFe_SWcq4Q