الواتساب تؤكد ضمان خصوصية بيانات المستخدمين بعد استحواذ فيس بوك

whatsapp

نشر المدير التنفيذي لشركة الواتساب تطمينات صريحة ومباشرة حول خصوصية الخدمة والتعامل مع بيانات المستخدمين في ظل استحواذ شركة فيس بوك عليها مؤكداً أنه لن تكون هناك أية تغييرات على القيم التي تؤمن بها إدارة الشركة و أنهم لم يكونوا ليبيعوها لو أن فيس بوك ستغير من ذلك.

وفي بداية رسالته تحدث Jan Koum عن طفولته في أوكرانيا في زمن الإتحاد السوفيتي خلال الثمانينيات حيث كانت الرقابة على المكالمات الهاتفية شديدة للغاية لدرجة أن الكثير من المكالمات تجد فيها عبارات مثل ” لدي كلام أريدك أن تسمعه ولايمكن أن أقوله عبر الهاتف” أو ” أريد أن أراك لأخبرك بشيء ما “.

ومن هذه الرقابة الشديدة التي كان يفرضها جهاز المخابرات السوفيتية الشهير KGB انطلقت دوافع Koum ليمنح الناس فرصة التواصل بسرية مطلقة وبدون أي رقابة عليهم.

وكما دائماً حيث يؤكد Koum أن الواتساب لايطلب منك إدخال بيانات شخصية عنك لإستخدام الخدمة، فالتطبيق لا يعرف اسمك ولا عنوان بريدك ولا تاريخ ميلادك ولا مكان سكنك وموقعك الجغرافي الحالي ولا أين تعمل وما تبحث عنه عبر الشبكة.

وبعد استحواذ فيس بوك على الواتساب أكد مارك زوكربيرغ أن الشركة ستستمر في عملها بشكل منفصل عن فيس بوك كما كانت في السابق. على العموم لم يدخل Koum في أي تفاصيل تقنية جديدة حول التشفير وجمع البيانات والمحادثات وتخزينها واسترجاعها، فقط أراد أن يبدد المخاوف حول الخصوصية بعد الاستحواذ، ربما لأن فيس بوك لديها سمعة سيئة في هذا المجال فهو يريد أن يقول: نعم استحوذت علينا فيس بوك، لكن لم نبدأ بجمع البيانات عنكم. ونتمنى أن يكون صادقاً.

المصدر