بأمر القضاء: يوتيوب يضطر لحذف الفيلم المُسيء للرسول صلى الله عليه وسلم

يوتيوب

رغم أنفه، سيقوم موقع يوتيوب بحذف مقاطع الفيديو التي تُعتبر مُعادية للإسلام، وذلك بعد أن قضت محكمة بأن الشركة يجب أن تمتثل.

وفي حين أن يوتيوب كان يُقاتل ضد حذف المقطع – الملعون- بحجة حرية التعبير، لكن بغض النظر عن آراءه، فإن المقطع الذي أثار الجدل، والذي أثار غضبنا جميعاً، ستتم الآن إجراءات حذفه. وقدَّم ثلاثة من قضاة الولايات المتحدة من تسع دوائر من محاكم الاستئناف في سان فرانسيسكو قراراً مؤاتياً للممثلة التي أقامت الدعوى.

قاوم يوتيوب في الأشهر الماضية دعوات من عدد من رؤساء العالم، ومن بينهم باراك أوباما لحذف الفيديو، ومع ذلك، قال الموقع أن القائمين على الفيلم فقط هم من لديهم حقوق التأليف والنشر على المقطع، والوحيدون الذين يمكنهم إزالته من يوتيوب.

وقال القضاة أن سيندي لي جارسيا – الممثلة التي ظهرت في الفيلم- احتفظت بحقها في حقوق الطبع والنشر، وادعت أنها كانت تظن أن الفيلم مختلف وأنها تعرضت للخدعة من قبل المنتجين.

هذه الممثلة الوحيدة التي ظهرت – وفقاً للمصدر- لمدة خمس ثوان في الفيلم الذي قال لها المنتجين أنه يُدعى “مقاتل من الصحراء”، وأنها لا تعرف أنه ديني أو يتعلم عن الإسلام، نسبياً، أصدق وجهة نظرها.

والحمد لله رب العالمين.

المصدر



تامر عمرانعلى Google+