سامسونج تكشف المزيد من التفاصيل عن ساعتيها Gear 2 و Gear 2 Neo

gear-2-group-2_1

كشفت شركة سامسونج يوم أمس عن ساعتين جديدتين هما Gear 2 و Gear 2 Neo، ولكنها لم تتحدث كثيرًا عنهما، حيث قررت استعراضهما لأول مرة اليوم خلال حدثها الذي كشفت به أيضًا عن هاتفها المُنتظر؛ جالاكسي إس 5.

الأمر الأبرز بهاتين الساعتين في حال تم مقارنتهما بساعة سامسونج الأولى Galaxy Gear هو الاعتماد على نظام تشغيل مختلف بعيدًا عن أندرويد، حيث قررت سامسونج استخدام نظام التشغيل تايزن مع هاتين الساعتين، مع العلم أنه يمكن لهما الاتصال بـ 17 جهاز من أجهزة سامسونج العاملة بنظام أندرويد.

وفي حال تم مقارنة المنتجين الجديدين مع الساعة الأولى من سامسونج، فإنهما يتميزان بوزن أخف وسماكة أقل وراحة أكثر وقدرة على العمل لفترة أطول. وكلا الساعتين يقدمان تحسينات كبيرة على الهيكل الخارجي، وهما أكثر راحة للارتداء، مع إمكانية تغيير الحزام الخاص بالساعات، وهو الأمر الذي تفتقر إليه ساعة سامسونج الأولى.

وفيما يتعلق بالمواصفات العتادية لساعتي Gear 2 و Gear 2 Neo فهي على الشكل التالي:

  • شاشة بقياس 1.63 إنش وبدقة 320×320 بيكسل
  • معالج ثنائي النواة بتردد 1 جيجاهرتز
  • ذاكرة وصول عشوائي سعة 512 ميجابايت
  • ذاكرة تخزين داخلية سعة 4 جيجابايت
  • كاميرا بدقة 2 ميجابيكسل لساعة Gear 2، بينما Gear 2 Neo لا تملك كاميرا
  • مقاومة المياه والغبار وفق معيار IP67
  • بلوتوث 4.0
  • بطارية بسعة 300 ميلي أمبير
  • نظام تشغيل تايزن

Samsung Gear Neo

وحسب المراجعات الأولية للساعتين، فتبين أنهما أسرع من حيث الاستجابة مقارنةً بالساعة السابقة، كما أن عمر البطارية تحسن أكثر وأصبحت الساعة قادرة على العمل لمدة يومين وحتى ثلاثة أيام كاستخدام عادي.

وتحمل الساعتين زر أسفل الشاشة يتيح للمستخدم إمكانية العودة إلى الشاشة الرئيسية بغض النظر عن التطبيق الذي يستخدمه، كما تقدم الساعتين مستشعرات خاصة بحساب الخطوات وتتبعد معدل ضربات القلب دون الحاجة لوجود هاتف متصل مع الساعة في الوقت ذاته، ويتواجد هذا المستشعر على الوجه السفلي للساعة.

ومن الواضح أن سامسونج حاولت تحسين ساعاتها الذكية والاستجابة لبعض الآراء والانتقادات التي طالت ساعتها السابقة، والتي لم تحقق مبيعات كبيرة، على أمل أن تتمكن هذه المرة من دخول السوق بقوة أكثر.

ومن المفترض أن تتوفر الساعات الجديدة بنفس اليوم الذي سيتوفر به هاتف جالاكسي إس 5، أي بتاريخ 11 أبريل القادم، وفي 150 دولة حول العالم. ما هو رأيك بهاتين الساعتين الجديدتين من سامسونج؟ هل تعتقد أنها ستكون أكثر تأثيرًا من Galaxy Gear؟

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك