الرئيس التنفيذي لموتورولا ينتقل إلى دروب بوكس

dennis-woodside-630x367

نشرت صحيفة وول ستريت جورنال خبرًا مفاده أن Dennis Woodside؛ الرئيس التنفيذي لشركة موتورولا، سينتقل إلى شركة دروب بوكس ليرأس منصب المدير التنفيذي لإدارة العمليات (COO) في الشركة.

وكان Woodside قد عمل سابقًا مع شركة جوجل لسنوات عديدة قبل أن يستلم منصب الرئيس التنفيذي في موتورولا. وعلى الرغم من إشرافه على هاتف Moto X، إلا أنه لم يتمكن من تحسين أعمال موتورولا التجارية، مما أدى إلا بيعها لصالح شركة لينوفو الصينية.

وحسب تقرير المجلة، فإن Woodside سيعمل على تنمية أعمال دروب بوكس والإشراف عليها، وهو الشيء الذي تفتقده الشركة، كونها لا تملك خبرات رفيعة لديها تصل لمستوى Woodside.

فيما أكد Dennis Woodside هذه التقارير بعد يوم واحد من نشرها على المجلة، حيث نشر رسالة الوداع الخاصة به على مدونة موتورولا الرسمية، وقال بأنه سينتقل إلى دروب بوكس نهاية مارس القادم.

وأوضح Woodside بأن هذا القرار لم يكن سهلًا، إلا أنه سيترك موتورولا مع أيدي كبيرة ستساهم في نجاحها في الحاضر والمستقبل. كما أكد بأن استحواذ لينوفو على موتورولا سيجعل من الشركتين معًا قوة كبيرة في قطاع الهواتف المحمولة.

يبدو أن لينوفو ستواجه صعوبات بعد استحواذها على موتورولا، وخاصةً بأنها خسرت الرئيس التنفيذي للشركة، ولكن بالتأكيد سيكون لديها حلول وبدائل تساهم في تحسين اسم موتورولا.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك