آبل تُعلن عن نتائجها المالية للربع الأول من عام 2014 بأرباح قدرها 13 مليار دولار!

apple-money

أعلنت شركة آبل قبل قليل عن نتائجها المالية للربع الأول من عام 2014، والذي يمتد من شهر أكتوبر وحتى شهر ديسمبر من عام 2013. حيث بلغت عائداتها 57.6 مليار دولار، وهو رقم قياسي جديد تحققه الشركة. في حين بلغ صافي أرباح الشركة في هذا الربع 13.1 مليار دولار أمريكي.

وفيما يتعلق بسعر سهم آبل، فقد وصل إلى 700 دولار في عام 2012، ومن ثم انخفض سعره إلى 400 دولار في عام 2013، وبدأ بالارتفاع تدريجيًا إلى أن وصل في الوقت الحالي إلى 551 دولار أمريكي قبل الإعلان عن هذه الأرباح الكبيرة التي حققتها الشركة في الربع الأول من 2014، وبالتالي من المتوقع أن يرتفع سعر سهم آبل بعد هذه النتائج الإيجابية التي ستقنع المزيد من المستثمرين بأن الشركة لا تزال الفرصة أمامها للنمو.

هذه الأرباح حققتها الشركة بفضل الإفراج عن أجهزة عديدة خلال شهر سبتمبر من عام 2013، حيث كشفت حينها عن جهاز آيباد آير وآيباد ميني بشاشة ريتينا، بالإضافة إلى جهازي آيفون جديدين هما آيفون 5 إس وآيفون 5 سي، وبالتالي فإنه ليس من المستغرب أن تكون نتائج آبل المالية متميزة إلى هذا الحد.

وقد كسرت مبيعات أجهزة آيفون حاجز الـ 50 مليون وحدة خلال ربع واحد للمرة الأولى، حيث وصل عدد الوحدات المباعة إلى 51 مليون جهاز، كما حققت أجهزة آيباد رقمًا قياسيًا جديدًا وصل إلى 26 مليون وحدة.

وعلى الرغم من أن آبل لم تعطي توزيعًا واضحًا لنماذج أجهزة آيفون المباعة، ولكن متوسط سعر البيع لمجموع هذه الأجهزة يعطي تلميحًا بأن غالبية الأجهزة التي بيعت تعتبر من الأجهزة مرتفعة السعر. حيث كان متوسط سعر البيع قد وصل في الربع الأول من عام 2013 إلى 613 دولار، واستمر في الانخفاض حتى وصل إلى 477 دولار في الربع الرابع من 2013، ولكنه ارتفع بشكلٍ ملحوظ خلال هذا الربع الجديد من السنة الحالية، ووصل إلى 636 دولار أمريكي.

ومنه نستنتج بأن مبيعات هاتف آيفون 5 إس كانت الأعلى وتجاوزت مبيعات آيفون 5 سي الأرخص ثمنًا، وكانت تقارير عديدة سابقة أشارت بأن الأخير لم يحصل على مبيعات جيدة، رغم أن الكثير من المستخدمين كانوا بانتظار هاتف منخفض التكلفة من آبل، ولكنه لم يكن كذلك بالنسبة للبعض.

وعلى الرغم من أن أجهزة ماك تمثل فقط حوالي 13% من إيرادات الشركة الإجمالية خلال العام الماضي، إلا أنها لا تزال تمثل جزءًا هامًا من تقدم الشركة. ووصلت عائدات أجهزة ماك إلى 6.4 مليار دولار خلال هذا الربع، مما يعني أنه تم بيع حوالي 4.8 مليون جهاز ماك، وهو ارتفاع بسيط عن مبيعات العام الماضي التي وصلت إلى 4 مليون جهاز.

بالتأكيد نتائج آبل هذا الربع مثيرة للإعجاب والدهشة، وتثبت عكس ما يتوقع العديد من المشككين بالشركة خلال الفترة الأخيرة، كما أن الفضل يعود للسياسة التي اتبعتها آبل، حيث أعلنت عن تشكيلة أكبر من الأجهزة أواخر العام الماضي، مما سمح لها بتحقيق مبيعات أكثر والوصول إلى مثل هذه الأرباح التي لا يستهان بها؛ 13.1 مليار دولار أمريكي!

المصدر

  • معاذ الفنتوخ

    لا أدري لماذا أنت مندهش كل هذه الدهشة من الأرباح؟!

    أرباحها هذا الربع ( ١٣.١ مليار ) نفس أرباحها بالعام الماضي و قبل الماضي في الربع المماثل لهذا الربع، فلماذا كل هذه الدهشة؟!

    أيضًا مبيعات الايفون صحيح أنها حققت رقم قياسي، لكنه ليس بالنمو الكبير، فالربع المماثل من العام الماضي حققت ٤٧.٧ مليون ايفون مقابل ٥١ هذا الربع، و الايباد حقق ٢٢.٩ مقابل ٢٦ مليون هذا الربع، أرقام جديدة صحيح، لكن لا تثير الدهشة، أقصد ليس بالنمو العالي المُثير للدهشة

    أرى أنك بالغت

    شكرًا على الموضوع

  • متوسط

    إعلان النتائج المالية يكون بعد انتهاء الأشهر الثلاثة التي تمثل الربع المقصود وانتهاء تدقيق الحسابات.

    هم يطرحون توقعاتهم فقط.

تعليقات عبر الفيسبوك