مايكروسوفت تفكر بإتاحة خيار تحديد نظام التشغيل الهاتف عند شرائه

GTY_wal_mart_phone_tk

سمعنا مؤخراً عن شائعة تقول أن مايكروسوفت بحثت مع مصنعي الهواتف الذكية لصنع أجهزة هواتف تحمل خيار الإقلاع الثنائي بحيث يختار المستخدم نظام التشغيل الذي يريده ما بين الأندرويد و الآيفون. إضافة إلى بحث خفض رسوم الترخيص التي تفرضها على الشركات المصنعة والتي تستخدم نظام تشغيلها.

واليوم ذكرت وثيقة داخلية مسربة تتحدث عن تكتيك جديد قد تستخدمه شركة مايكروسوفت نقلها موقع The Information فإن المستخدم أثناء شراءه هاتفه الذكي سيكون له الخيار بأن يختار الجهاز مع أي نظام تشغيل يريده.

كل هذا اللف و الدوران من مايكروسوفت يصب في سحب البساط من تحت نظام الأندرويد و حصته السوقية الكبرى.

وعلى أي حال فإنه تقنياً ليس من السهل تطبيق مثل هذا المقترح سواء على الشركات المصنعة و أيضاً سيواجه مشاكل في تسويق الأجهزة لدى شركات الإتصالات،

ولم تعلق مايكروسوفت بعد على هذه الأخبار التي و إن ظهرت غير جدية لكنه خيار مطروح على طاولة مايكروسوفت.

المصدر

  • Mohamed Ahmed

    يعنى ايه يجمع نظام الاندرويد والايفون هو الايون بقى نظام وماله مش عيب بس الخبر الاصلى بيقول ان ميكروسوفت عوزه تعمل اجهزه ثنائيه التشغيل اى تحتوى على نظامين وهما الويندوز فون بجانب الاندرويد لتستفيد من الاندرويد فى نشر الويندوز فون وزياده حصته السوقيه

تعليقات عبر الفيسبوك