من الجمعة السوداء إلى الإثنين الالكتروني !!

كَثُرَ الحديث عن الجمعة السوداء مؤخراً ,, فما هي الجمعة السوداء، ! ولماذا سميت بذلك ؟!

الجمعة السوداء أو (Black Friday) هو اليوم الذي يأتي مباشرة بعد عيد الشكر في أمريكا ويصادف دائماً تاريخ 29 نوفمبر من كل عام، ويعتبر هذا اليوم بداية موسم شراء هدايا عيد الميلاد في أمريكا، وتقوم أغلب المتاجر بتقديم عروض وخصومات كبيرة، حيث تفتح أبوابها مبكرا لأوقات قد تكون من الساعة الرابعة صباحا، ويصطف الناس في طوابير طويلة تحت وطأة انخفاض درجة الحرارة في هذا الوقت من السنة، مترقبين فتح أبواب المتاجر تسابقاً للحصول على أفضل العروض والاسعار لمختلف المنتجات المعروضة في ذلك اليوم بالتحديد.

وقد أعطيت هذه التسمية أول مرة في عام 1960، وقد ذكر ان شرطة مدينة فيلاديلفيا هي من اعطى هذا المسمى، حيث كانت تظهر اختناقات مرورية كبيرة وتجمهر وطوابير طويلة أمام المحلات فوصفت إدارة شرطة مدينة فيلاديلفيا ذلك اليوم بالجمعة السوداء لوصف تلك الفوضى والإزدحامات في حركة المرور من مشاة وسيارات.

وهناك سبب آخر لهذه التسمية، وهو سبب محاسبي بحت، حيث انه وفي ذلك الوقت، كانت الدفاتر المحاسبية تظهر الأرقام باللون الأحمر في حالة الخسائر، واللون الأسود في حالة الربح، وكانت تظهر جميع الأرقام باللون الأسود في ذلك اليوم بالتحديد لارتفاع الأرباح لدى المتاجر والمحلات بالرغم من تقديم خصومات مرتفعة جداً على جميع المنتجات المعروضة.

وبالرغم من ان ذلك اليوم لا يعتبر يوم إجازة رسمية إلا ان بعض الولايات الأمريكية مثل (كاليفورنيا) تعتبر اليوم الذي يلحق يوم عيد الشكر (الجمعة السوداء) عطلة لموظفي الحكومة المحلية.

إذا فهو إستغلال أمثل للتسويق بالحدث، و إستغلال لمناسبة ما في بيع المنتجات، والربح على كل الجوانب، سواء لأصحاب المحلات والمنتجات (لتصريف البضائع)، أو للعملاء في الحصول على افضل و اقل الأسعار.

وهنا نتوقف للسؤال هل إستفاد العالم الالكتروني من هذه المناسبة أو ما يسمى بـ “الجمعة السوداء” ؟

الاثنين الالكتروني
الاثنين الالكتروني

الإجابة بالوضوح “نعم”، فلا بد لمجتمع كهذا ان يطور ويحول هذه المناسبات لصالحة الالكتروني، وقد تم دخول ما سمى بـ “الإثنين الإلكتروني” أو ما يطلق عليه (Cyber Monday) إلى عالم التسوق الإلكتروني في يوم 28 نوفمبر 2005، وأصبح يوم الاثنين الذي يتبع مباشرة ليوم الجمعة السوداء هو المرادف الإلكتروني لتلك الجمعة التسويقية، و تم إقناع  الناس للتسوق الالكتروني والحصول على تلك الصفقات والفرص السعرية التي يسيل لها اللعاب إلكترونياً، وكان أول من أطلق واعتمد مفهوم الإثنين الإلكتروني هو موقع (Shop.org)، ومن ثم تم إعتماد ذلك المسمى من قبل الاتحاد الوطني لتجارة التجزئة (National Retail Federation  “NRF”)، وتم إطلاق موقع متخصص بنقل معلومات وأرقام وإحصائيات ما يتم في ذلك اليوم الإلكتروني (CyberMonday.com)

وكان أكبر موقع تسوق إلكتروني إستفاد ودعم البيع بالتخفيضات الكبيرة في بدايات إستخدام هذا المصطلح هو موقع أمازون الشهير، وتطور ذلك الاستخدام واعتمدت كثير من المواقع في دول مختلفة على رفع مبيعاتها الإلكترونية منها (كندا والمملكة المتحدة والبرتغال وألمانيا وشيلي وكولومبيا وآيرلندا، واليابان، والصين.)

و وفقاً للدراسات والأبحاث التي قامت بها كلاً من (Shop.org و BizRate و comScore) فإن 77% من تجار التجزئة على شبكة الانترنت ارتفعت مبيعاتهم في يوم الاثنين الإلكتروني، ومثلاً على ذلك انه وفي عام 2010 انفق المستهلكون الإلكترونيون ما يساوي الـ 1.028 مليار دولار في يوم واحد (الاثنين الإلكتروني).

الإثنين الإلكتروني

 

المصدر: comScore, Inc.

وخلال السنوات التالية لعام 2005 أعتبر يوم الاثنين الإلكتروني (والذي يصادف في المعتاد يوم 2 ديسمبر من كل عام) هو ذروة التسوق الالكتروني وأكثرها حركة خلال السنة كاملة، وليس ذلك فقط ففي عام 2005 وعند إعلان المسمى في وسائل الاعلام وماذا يعنيه ذلك لعالم التسوق الالكتروني بشكل عام (لكل الاطراف) ارتفعت المبيعات الالكترونية في ذلك اليوم مقارنة بالأعوام السابقة إلى 26% ووصلت إلى 486 مليون دولار في يوم واحد.

وترجع هذه الزيادات في المبيعات إلى الخصومات والعروض الكبيرة والتنافس بين مختلف مواقع التسوق على الانترنت وأيضاً تلك المواقع التي لديها متاجر فعلية للتسوق، ونتيجة لذلك التنافس والحرب السعرية (إن صح التعبير) بين هذه المتاجر (سواء الإلكترونية أو التقليدية منها) يكون الرابح الأكبر هنا هو المستخدم النهائي أو العميل،

وبرغم هذا التنافس الشرس (على إرضاء العميل) لا تزال هذه المتاجر تحقق أرباح كبيرة.

وهذا مثل آخر لاستفادة التجارة الالكترونية من الحالة العامة للمجتمع وأنماط التسوق التقليدية لديه وتحويلها  لمصلحة التجارة الالكترونية وتحقيق الأرباح مع الإفادة والاستفادة.

شهاب الفقيه/ متخصص في التجارة والتسويق الالكتروني

@shehabalfakih

  • يزيد العلي

    شكرا لك يا شهاب .

  • aood

    اقتباس ” ويصادف دائماً تاريخ 29 نوفمبر من كل عام”

    يصادف آخر جمعة من شهر نوفمبر ، ليس بالضرورة يوم 29 من الشهر .
    مثلا العام القادم 2014 سيكون 28 نوفمبر .

    • شهاب الفقيه

      إن شاء الله يتم التصحيح، والشكر الجزيل للتنبيه ..

  • زائر

    هناك أخطاء لا تغتفر في المقال
    يوم البلاك فرايدي يكون في الجمعة الأخير من شهر نوفمبر وليس في يوم 29 نوفمبر
    ويوم الإثنين أو السايبر موندي يكون في يوم الإثنين الأول من شهر ديسمبر وليس يوم 2 ديسمبر
    أرجوا تصحيح هذا الخطأ

    • شهاب الفقيه

      الخطاء مردود، وإن شاء الله يتم التصحيح، والشكر الجزيل للتنبيه ..

  • elmashad

    انا مبرمج مواقع اى انسان يريد برمجة مواقع وخاصة مواقع تسويق الكترونى بالماجنتو يا ريت يراسنلى على elmashad285@gmail.com

  • جبنا التايهة

    أفضل عروض الجمعة البيضاء Black Friday وعروض الاثنين الإلكترونى هنا

    http://alchef.blogspot.com.eg/2015/11/black-Friday-deals.html#.VlYrc3YrLIV

تعليقات عبر الفيسبوك