مايكروسوفت تستبعد تولي مدير نوكيا قيادة الشركة

ballmer elop

يركز مجلس إدارة شركة مايكروسوفت الآن على اسمين فقط من قائمة الأسماء الأربعة المختصرة المرشحة لإدارة الشركة بعد ستيف بالمر.

والتركيز الآن منصب على Alan Mulally المدير التنفيذي لشركة فورد و Satya Nadella مدير الخدمات السحابية في مايكروسوفت، وإحتمالات أقل ترجح فوز مدير نوكيا السابق ستيفن إيلوب و Tony Bates المدير السابق لسكايب.

وبالمقارنة ما بين Mulally و Nadella فإن مدير فورد البالغ من العمر 68 سنة هو الأوفر حظاً على مايبدو ليقود مايكروسوفت نحو الإتجاه الصحيح الجديد لتكون شركة خدمات و أجهزة كما رسمت خطتها الإستراتيجية.

وقد ينظر البعض إلى تقليل حظوظ إيلوب في رئاسة مايكروسوفت على أنه فرصة لنجاة الشركة خاصة بعد أن أفصح قليلاً عن رؤيته الإستراتيجية حيث ينوي زيادة مبيعات حزمة برامج الأوفيس بدلاً من استخدامها كأداة لزيادة مبيعات ويندوز. كما وصرح بأنه ينوي إيقاف محرك البحث Bing و فصل إكس بوكس و القطاع الترفيهي عن مايكروسوفت وربما بيعه.

وفي حديث لبيل غيتس المدير التنفيذي السابق للشركة اعترف بأنه يتم مقابلة مرشحين من داخل وخارج الشركة.

وكان ستيف بالمر رفيق بيل غيتس قد حل كمدير تنفيذي لمدة 13 سنة قبل أن يستقيل منها مؤخراً ويعترف بأن مايكروسوفت أصبحت بحاجة لقائد جديد للتغيير في الشركة.

المصدر