توقعات بوصول الإنفاق على الإعلان عبر الإنترنت في الشرق الأوسط إلى مليار دولار في 2017

 

8475310047698153196

تفيد آخر الإحصائيات  يأن مجمل الانفاق الإعلاني عبر الانترنت في الشرق الأوسط قد وصل إلى 300 مليون دولار أمريكي, وينمو قطاع الإعلان عبر الانترنت بمعدل 37%سنوياَ ويتوقع كثيرين أن معدل الانفاق سوف يصل إلى 1 مليار دولار أمريكي في حلول عام 2017.

في حين ترتفع نسبة العلامات التجارية الرقمية في السعودية حيث تمثل 33.3% من مجموع الانفاق الكلي على الإعلان عبر الانترنت في منطقة الخليج. وتم إنفاق مايقارب 50 مليون دولار على إعلانات الهواتف الجوالة في الشرق الأوسط ويتوقع هذا الرقم أن يصل إلى 85 مليون دولار في حلول عام 2014. وبالطبع مع ازدياد الميزانيات الإعلانية سوف يكون هناك نمو بالقطاع الرقمي ككل.

ومن جهته يؤكد ميشال ملكون، العضو المنتدب لشركة DMS، النمو السريع للاعلان الرقمي في المملكة حيث يرى بأن الإعلان الرقمي  في المملكة العربية السعودية يشهد نموا هائلا، حيث ارتفع بنسبة ٣٠٪ تقريبا في العام ٢٠١٣”. ويشمل أكبر المنفقين حاليا قطاع الإتصالات والسيارات والخدمات المصرفية والتمويل، وتجارة التجزئة، والأغذية والوجبات الخفيفة، والتي تمثل حوالي ٤٠٪ من العدد الإجمالي للحملات الاعلانية الرقمية.

وفي هذا الوقت يقوم الكثير من مدراء التسويق والإعلان بتكريس مزيد من الجهد على وسائل الإعلام الاجتماعي لأنها أثبتت فعاليتها وتساهم في صنع القرارات الشرائية لدي المستهلكين.

وهناك إحصائيات خاصة بالسعودية وكيف يختارون منتجاتهم مثلاً يستخدم ٨٥٪ من السعوديين وسائل الاعلام الاجتماعي لمعرفة المزيد عن مطعم ما, وحوالي ٧٣٪، لكي يعثروا على أماكن مثل المحلات التجارية وللتعرف على منتجات جديدة, كما وتؤثر التعليقات والتوصيات بشكل كبير على اختيارات الزبائن في السعودية، إذ يثق ٨٧٪ من السعوديين بتوصيات اصدقائهم للمنتجات، و ٧٩٪ لديهم ثقة كاملة بتوصيات الغرباء. وأكثر من ٩٠٪ من مجموع التعليقات المتوفرة هي للمساعدة ولتبادل المعلومات ولمدح العلامات التجارية.

وبالحديث عن قطاع الإعلان لا ينبغي أن ننسى قطاع الإعلان عبر الهواتف الجوالة والذي ينمو بسرعة كبيرة داخل المملكة العربية السعودية . وحسب ما قال وائل الفايز، نائب المدير العام لشركة الأبحاث والنشر السعودية، إن هذا القطاع يشمل فرصا كبيرة للمعلنين، منها استخدام الوسائط الغنية في اعلانات متصفح الهاتف الجوال أو التطبيق.

ويضيف قائلاً: المملكة العربية السعودية هي واحدة من أعلى البلدان في العالم في استخدام الهاتف الجوال، وقمنا بحملات على الهواتف الجوالة، وحصلنا على ضعف وثلاثة أضعاف متوسط معدل الاستجابة على شبكة الانترنت. لدى الهاتف الجوال أعلى قدرة للاستهداف في العالم الرقمي.

إن التسويق الرقمي بكافة أنواعه وخاصة عبر وسائل الإعلام الاجتماعي هو واحد من المواضع الهامة والتي سوف تتم مناقشتها في ملتقى عرب نت والذي سوف يعقد الاسبوع المقبل. ويتضمن هذا الملتقى جلسات نقاش حول الاستراتيجيات الرقمية المختلفة لمدراء التسويق وأيضاً سوف يتم دراسة بعض الحالات و والأبحاث عن وسائل الإعلام الاجتماعي وعن منصات الإعلان الناشئة مثل الهواتف الجوالة والفيديو عبر الانترنت.

والجدير بالذكر, أن عرب نت الرياض سوف يستضيف بهذا الملتقى ٨٠ متحدثا من خبراء محليين ودوليين في صناعة التكنولوجيا، وسيجمع أكثر من ٨٠٠ مشارك من المهنيين، والمؤثرين، ورجال الأعمال والمستثمرين، وسيضم الحدث أيضا “معرض التقنية” من عرب نت الذي يضم أكثر من ٤٠ شركة رائدة ستعرض منتجاتها وخدماتها الرقمية.

  • PAKREY

    جوالات الأندرويد مليئة بالإعلانات

تعليقات عبر الفيسبوك