شاب آخر يموت مصعوقاً أثناء استخدامه آيفون 4 إس!

آيفون

مات شاب في نهاية العشرينات من عمره مصعوقاً بالكهرباء عندما قام بإمساك آيفون 4 إس، إنها قضية مُماثلة لتلك التي تمت إذاعتها في يوليو الماضي، حيث انطوت هي الأخرى على مضيفة ماتت مصعوقة عند استخدامها لشاحن Knockoff.

ذكرت التقارير أن الشاب عُثر عليه ميتاً في منزله يوم الاثنين بحي كلاينج رايونج، بعد أن صعق بالكهرباء أثناء استخدامه لهاتفه الذكي.

كلاينج هو حي في الجانب الشرقي من مقاطعة رايونج بشرق تايلاند، وهناك، قامت الشرطة المحلية بتحديد عُمْرِ الشاب وأنه يبلغ 28 عاماً، واسمه بيزيت تشان جليك.

وقال والده – تشاليو تشان جليك – في التحقيقات أن ابنه كان يجري المكالمات عادة أثناء نومه، لذلك لم يول اهتماماً كثيراً عندما سمع ابنه يصرخ بعد وقتٍ قصير من ذهابه للنوم، وذلك كان في تمام الساعة الحادية عشر ليلاً يوم الأحد.

في صباح اليوم التالي، وجد تالشيو ابنه ميتاً، مُمْسكاً هاتفه الآيفون على صدره مع حروق شديدة على يده، وعندما وصل المحقِّقُون إلى مكان الحادث، توصَّلوا إلى أن الشاب قُتِلَ ” مِنْ قِبَلِ صدمة كهربائية مُنبعثة من شاحن الهاتف “.

ومن غير الواضح ما إذا كان الشاحن الذي استخدمه بيزيت تشان جليك هو شاحن أبل الأصلي أم أنه من شواحن اليد Knockoff.

في القضية المُماثلة التي ذكرتها في بداية المقال كانت قبل بضعة أشهرٍ فقط، لامرأة صينية تُدْعَى ما أليون وهي تعمل مُضيفة، ماتت على أثر صدمة كهربائية من هاتفها آيفون 5 أثناء استخدامه، وأكّدت أبل في وقتٍ لاحق أن السبب في ذلك هو استخدامها لشاحن Knockoff.

بعد وقتٍ قصير من وقوع الحادث، كشفت أبل على موقعها الصيني بيان ووثائق حول الشواحن المزيفة، وكيف أنه يتوجب على عُملائها أن يهتمُّوا كثيراً حول مسألة اختيارهم للمُلحقات المناسبة والآمنة لهواتف آيفون الخاصة بهم.

ثم أَتْبَعَت أبل ذلك بإنتاج شاحن Takeback بمنفذ USB والذي قالت عنه أنه بعد إعادة تصميمه صار استخدامه أفضل وآمن عن ذي قبل.

انتهت القضية إلى هذا الحدّ، بالطبع هي حوادث شاهدناها من قبل مع هواتف الشركات الأخرى، والعِظَة التي يجب أن نعتبرها منها جميعاً هي: لا تستخدموا ملحقات غير أصلية لهواتفكم الذكية، وإلا…!

المصدر

  • Mohamed Mahmoud

    لطفك يارب , من التكنولوجيا الفتاكة :/

تعليقات عبر الفيسبوك