قوقل تطلق Project Link لنشر الإنترنت السريع في المناطق النائية

بروجكت لينك

كشفت شركة قوقل عن مبادرة جديدة أطلقت عليها اسم Project Link والذي يسعى على نشر الإنترنت السريع في المناطق النائية حول العالم.

وبمقتضى المشروع فإن قوقل ستقوم ببناء شبكات من الألياف الضوئية في المناطق التي لا تملك حالياً خدمة إنترنت سريعة. وستقوم هذه الشبكات من الألياف بتوصل الشبكات المحلية الحالية بكابلات الإنترنت العالمية تحت البحر.

وهذا التوسع من قوقل سيسمح لشركات الإنترنت و مشغلي الإتصالات بتوسيع وتطوير خدماتهم بشكل كبير.

وستحصل قوقل على رسوم من مشغلي الإنترنت مقابل ربط شبكاتهم بالشبكات السريعة.

و بدأت قوقل بالفعل أول مشاريعها ضمن مبادرة Project Link في مدينة كامبالا عاصمة أوغندا ولاتزال في مراحلها الأولى. واختارت قوقل هذه المدينة كبداية بإعتبار أن قطاع الأعمال فيها ينشط وينمو لكن خدمات الإنترنت الضعيفة والبطيئة تبقى عائق أمام المستخدمين.

وبحسب قوقل فإن المشروع لن يركز فقط على أفريقيا لكنه بدأ منها كونها الأكثر حاجة لخدمات إنترنت أفضل.

ونذكر أن شركة فيس بوك ساهمت في الإستثمار في كابلات الإنترنت البحرية حول قارة آسيا لنشر الإنترنت السريع بشكل أكبر، وكل هذه المبادرات وإن بدت كأعمال مسؤولية اجتماعية في ظاهرها إلا أنها بالنهاية تهدف لزيادة أعداد مستخدمي خدمات الشركات الكبرى، ولا نغفل أن القسم الأكبر من سكان الأرض لازالو غير متصلين بالإنترنت.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك