آبل تتعاقد مع مصنعين إضافيين لتلافي نقص عرض أجهزتها

iphone5s-gold

تعمل شركة آبل على التعاقد مع مصنعين إضافيين لتصنيع أحدث أجهزة الشركة من الآيفون و الآيباد وذلك لتلافي أي قصور في تلبية طلب الأسواق حول العالم.

وبحسب صحيفة وول ستريت جورنال فإن شركة آبل ستعمل مع شركة Wistron لصنع المزيد من أجهزة iPhone 5C و شركة Compal Communications لإنتاج المزيد من الآيباد ميني وبالطبع إضافة إلى شركة فوكسكون المعتادة أن تصنع أجهزة آبل المتنوعة. وستبدأ هذه الشركات بالإنتاج الفعلي للأجهزة في الفترة ما بين نهاية العام الجاري و مطلع العام القادم.

وبحسب مسؤولين من شركة فوكسكون فإن شركة آبل قد حذرتها مسبقاً من الوقوع في مأزق نقص العرض من الأجهزة وذلك ناجم إما عن زيادة الطلب عليها أو تعقيد عملية التجميع ما يتطلب المزيد من الوقت بالتالي التأخر عن الأسواق. وهذا ما دفع آبل لأن تأخذ إحتياطاتها عبر التعاقد مع مصنعين آخرين لتلافي الوقوع في أي نقص في العرض من الأجهزة خاصة في موسم العطلات القادم.

وكانت آبل قد طلبت زيادة إنتاج هاتف iPhone 5S من شركة فوكسكون وذلك للطلب الكبير الذي فاق التوقعات، لكن بحسب مسؤولي الشركة فإنه يتطلب بعض الوقت لتسريع الإنتاج ولايمكن أن تجد آبل شركات أخرى لزيادة الإنتاج وتلبية الطلب بشكل عاجل و فوري.

لكن ولحسن حظ آبل فإن جهاز iPhone 5C لا يحقق المبيعات الكبيرة لاسيما أن فارق سعره ليس بالكبير إلا أن مواصفاته أقل بشكل واضح من iPhone 5S وبهذا فإن آبل قد تعمل على إلغاء بعض طلبيات هذا الجهاز والتحول إلى صنع iPhone 5S.

والجدير بالذكر أن شركة Wistron تعمل حالياً على صنع هواتف ذكية لكل من بلاك بيري و نوكيا، في حين أن شركة Compal Communications تصنع حواسب لوحية لشركة لينوفو و هواتف ذكية لكل من سوني و نوكيا.

 

تعليقات عبر الفيسبوك