صبي ساعد الأنونيموس في اختراق مواقع حكومية

Anonymous

وجه الإتهام إلى صبي عمره 12 عام من مونتريال في كندا للعمل على إختراق عدة مواقع حكومية و مواقع تابعة للشرطة وذلك تحت اسم مجموعة الإختراق الشهيرة الأنونيموس.

وقالت صحيفة Toronto Sun أن الصبي لم يقم بالإختراق إثر دوافع سياسية كما هي العادة مع عمليات إختراق الأنونيموس، و اعترف بأنه سلم معلومات لأعضاء في مجموعة الأنونيموس لقاء الحصول على ألعاب فيديو.

وأعترف الصبي أنه اخترق مواقع تابعة لشرطة مونتريال، و معهد الكيبك للصحة العامة والحكومة التشيلية. و أضاف أنه كان يعتمد اسلوب إغراق المخدم حتى يتوقف عن الإستجابة وبعدها يعمل على مسح أجزاء من الموقع و حذف النصوص و الصور و الوصول إلى معلومات المستخدمين في قواعد البيانات.

وقدرت المحكمة الأضرار التي تسبب بها المخترق الشاب بحوالي 60 ألف دولار كما وسيصدر الحكم النهائي بحقه الشهر القادم.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك