بحكم القضاء: على NSA الاستمرار في تعقُّب مُكالمات الشعب الأمريكي!

NSA

أتى بمثابة الصدمة الحقيقية على رؤوس المستخدمين الأمريكيِّين، من جديد وافقت محكمة مُراقبة الاستخبارات الأجنبية FISA على طلب وكالة الأمن القومي NSA بجمع تسجيلات الهواتف مِنْ كُلِّ مَنْ يَعيش على أرض الولايات المتحدة، وقد بدأت وكالة الأمن القومي بذلك منذ عِدَّةِ سنوات، لكنها بحاجة إلى أن تمتثل أمام المحكمة سَعْيَاً للحصول على مُوافقةٍ جديدة كل بضعةِ أشْهُر.

وبطبيعة الحال، كل بضعة أشْهُر، تُوافق المحكمة على هذا الطلب، مِمَّا يُمَكِّن NSA من تَعَقُّب المُكالمات الهاتفية لمئات الملايين من الأمريكيين.

وقد كشف جيمس كلابر – مدير مكتب الاستخبارات الوطنية – أن وكالة الأمن القومي NSA قَدَّمَت الطلب وتم الموافقة عليه، ولكن من غير الواضح ما إذا كانت حكومة الولايات المتحدة تعتبره قبولاً روتينيَّاً أم لا.

الولايات المتحدة كشفت عن التسجيلات السريَّة بُناءً على قرار المحكمة، وذلك بعد أن ظهرت تسريبات إدوارد سنودن عن خفايا وكوارث الأعمال التي تقوم بها NSA منذ فترة طويلة، وقد تم رفع السريَّة عنها الآن، وكشفت عنها في هذا الحُكْم القضائي الأخير بالأمس.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك