زوكربيرج يشتري جميع منازل جيرانه ليحصل على بعض الهدوء!

mark-zuckerberg-on-phone-2

بالرغم مما فعله من انتهاك لخصوصية الجديد عبر شبكة فيس بوك، مارك زوكربيرج في النهاية يحب خصوصيته، مثل معظم كبار التقنيين الآخرين، هو أيضاً يتمتّع بالعيش في منازل عادية نسبيّاً في إحدى الضواحي العادية أيضاً – هو عادي بالنسبة لأولئك الذين يقطنون في وادي السيليكون! – إنّه في واحدٍ من أجمل الأحياء في بالو ألتو، حيث انتقل إلى هُناك منذ بضعِ سنوات مضت.

لنخمّن معاً، ما الذي فكّر فيه زوكربيرج عندما اكتشف أن واحداً من المنازل المجاورة له على وشك أن يتم هدمها، وسيتم بناء منزل آخر مكانه؟ حسناً، إذا كنتم تفكرون بقيامه لشراء جميع المنازل الموجودة حوله، أهنّئكم، أنتم على حقّ!

قرَّرَ زوكربيرج أنه بدلاً من أن يتعامل مع هذا الصَّخَب الذي سيدور حوله ولا يدري متى ينتهي، قال إنه سيقوم بشراء كافَّة المنازل الأربعة المُحِيطة به، وذكر أنه لا يُخطِّط لفعل أي مشاريع بها، بل سيقوم بتأجيرها إلى أصدقائه السابقين، لكنه سيكون بذلك حظي ببعضٍ من راحة البال.

زوكربيرج دفع مُقابل بيته 7 ملايين دولار، ولكنه سيدفع أكثر من 30 مليون دولار للأربعة الأخرى، وتم بيع واحداً منهم بالفعل له مُقابل 14 مليون دولار، إنه أغلى منزل في هذا الحي بالرغم من كونه لا يستحق كل ذلك المال، إلا أنه على ما يبدو أن زوكربيرج سعيداً بذلك.

المصدر