هوجو بارا يترك عمله في قوقل من أجل ” وظيفة الأحلام “!

هوجو بارا

هوجو بارا – نائب رئيس قوقل السابق لتطوير منتجات أندرويد – يترك عمله في قوقل، هُناك حقائق وخفايا بشأن ذلك، بداية، وعند الحديث عن بارا، هو يقول أن مسألة انتقاله إلى شركة الأجهزة المحمولة الصينية الضخمة Xiaomi كان يعتزم القيام بها منذ فترة طويلة، وعند الحديث عن الحقيقة الخفيّة لذلك القرار، اتَّضَح أن سيرجي برين – أحد مؤسسي قوقل – كان متورّطاً في علاقة عاطفية مع صديقته السابقة.

في مقابلته مع موقع AllThingsD، قال بارا أن وجود فرصة مُتاحة تُمَكّنه من أن يلعب دوراً رئيسياً في التوسُّع العالمي لشركة Xiaomi – التي أطلق عليها اسم ” أبل الصين”! – هي واحدة من الأمور التي لا يُمكن أن تُقاوَم.

” بالنسبة لي، سأجيب على الفور، إنها فرصة تأتي مرّة واحدة في العُمْر، في الحقيقة إنها وظيفة الأحلام؛ لأن شركة مثل Xiaomi يُمكنها أن تصبح مثل قوقل من الألف إلى الياء “.

وعلى الرغم من انخفاض أداءها خارج الصين، حققت شركة Xiaomi أرباح بلغت 10 مليار دولار، بعد أن باعت 7 مليون جهاز في العام الماضي، ومن المتوقع أن تبيع 20 مليون جهاز هذا العام، وقال بارى أن المناقشات الأوَّلية مع الشركة الصينيًّة بدأت منذ الصيف الماضي، عندما طلبوا منه النصيحة والمشورة من أجل معرفة الكيفيّة التي تُمَكِّن الشركة من التوسُّع خارج الصين، وبعد أن حصلت Xiaomi على بعض النقاط الهامة، قالت لبارا ” رُبَّمَا يتوجّب عليك أن تأتي لمُساعدتنا “، في الوقت نفسه، قال بارا أن رحيله من قوقل كان وِدّي للغاية.

بغض النظر عن كون الأمر شخصي أم لا، إلا أنني أظن أن قوقل قد فقدت ذراع أندرويد الأيمن، من سيحل محله يا تُرى؟ سأترك للمستقبل الإجابة عن ذلك.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك