تويتر يمنح مستخدميه حق الإبلاغ عن التغريدات المسيئة مباشرة

twitter

اعتذر مدير عام شركة تويتر في بريطانيا طوني وانغ من نساء أبلغن بقيام أشخاص عبر موقع التواصل الاجتماعي بتهديدهن، معلناً تغيير سياسة الشركة بخصوص السلوكيات المسيئة.

ونشر طوني وانغ عدداً من التغريدات التي وصف فيها أفعال هؤلاء المهاجمين بغير المقبولة أبداً، وذلك بعد إعلان الشرطة البريطانية أنها بصدد التحقيق في شكاوى قدمها ثمانية أشخاص.

يأتي ذلك بعد قول ثلاث نساء يعملن صحفيات إنهن تعرضن للتهديد وأن قنابل ستسهدفهن، في وقت قالت اثنتان أنهما تعرضتا لتهديد بالاغتصاب.

وكتب وانغ عبر تويتر قائلاً: “أعتذر شخصياً من النساء اللواتي واجهن إساءات عبر تويتر ولما مررن فيه نتيجة هذا الأمر”. وأضاف في تغريدة أخرى: “الإساءة أو الأذى الذي تعرضت له النسوة غير مقبول. لا يمكن أن يحصل هذا في العالم الحقيقي، وغير مقبول في تويتر”. وختم وانغ بالقول: “هناك الكثير من الأشياء التي يمكننا فعلها وسنحمي مستخدمينا من الأذى. هذا ما نتعهد به”.

يذكر أن التماساً عبر الإنترنت موقّع من نحو 120 ألف شخص وصل إلى تويتر يدعو إلى إضافة زر “أبلغ عن إساءة” في التغريدة.

وقال كل من وانغ ومدير تويتر للسلامة والثقة ديل هارفي عبر رسالة مشتركة: “يستحق الناس أن يشعروا بالأمان عبر تويتر.إن القواعد واضحة وهي أن تويتر لن تتسامح تجاه أي سلوك تعسفي، وبات زر الإبلاغ عن الإساءة متضمناً في التغريدات كي يبلغ عنها المستخدمون مباشرة”.

وكشف المسؤولان أن الشركة ستزيد عدد الموظفين المتخصصين لمتابعة الإساءات التي يبلغ عنها.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك