ويستمر مسلسل المشاكل المالية لشركة إتش تي سي!

HTC2-645x250كشفت الشركة التايوانية إتش تي سي عن نتائجها المالية – الغير دقيقة – للربع الثاني من عام 2013، وبينما كانت الأرقام في طريقها للتحسُّن بالربع الأول، فإنها لا تزال تُشير إلى أن الشركة مضطربة مالياً، وأمامها طريق طويل إلى أن تصل لحالة الانتعاش المالي.

وفقاً للتقارير، بلغ إجمالي إيرادات الربع الثاني 2.4 مليار دولار، وهي زيادة كبيرة من 1.4 مليار دولار في الربع الأول، لذلك، جاء صافي الدخل بعد خصم الضرائب بمبلغ هزيل وهو 41.6 مليون دولار، بزيادة 2.8 مليون دولار والتي تعتبر مخيِّبة لآمال الشركة.

وبغض النظر عن هذا المبلغ الضئيل نسبيَّاً،  هذا يبدو كأنه تحسن، أليس كذلك؟ في الحقيقة الأمر المسألة ليست كما تبدو تماماً، بالمقارنة مع أرقام العام الماضي، فإن إتش تي سي أصبحت تقلص حجم الإنتاج، حتى وإن أنقذها هاتفي إتش تي سي ون وإتش تي سي بيترفلاي، نجد أن العائدات قد انخفضت على أساسها السنوي بنسبة 600 مليون دولار، وأن صافي الدخل بعد الضرائب قد تبخر من 297 مليون دولار إلى ما سبق ذكره 41.6 مليون دولار، وهذا انخفاض بنسبة 83%!

مع الأجهزة الجديدة في نهاية مرحلة الإنتاج كنا نتوقع أن إتش تي سي لن تفقد الكثير، لكن لسوء حظها، فإن الآراء كلها اجتمعت أنه بالرغم من وجود إبداعات جديدة للشركة في الربع الثالث، لكن المنافسة من شركة أبل وغيرها من العلامات التجارية الصينية هي شرسة بالفعل.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك