الغارديان تكشف هوية مسرب مشروع PRISM التجسسي السري

Edward Snowden

قالت صحيفة الغارديان أن الشخص الذي سرب مشروع التجسس السري الذي تعمل عليه وكالة الأمن القومي الأمريكي هو مساعد تقني سابق يعمل مع شركة استشارية لمقاولات الدفاع تقدم خدماتها للمخابرات الأمريكية CIA واسمه Edward Snowden وعمره 29 سنة.

وجاء ذلك من خلال مقابلة أجرتها معه الصحيفة، وقال بأنه لا توجد لديه أية نوايا لإخفاء هويته لأنه يعرف أنه لم يفعل شيئاً خاطئاً.

وقالت الصحيفة أن Snowden الذي عمل مع وكالة الأمن القومي لمدة أربع سنوات كموظف متعاقد، سرب المستندات إلى الصحيفة والتي تكشف البرنامج التجسسي السري الذي تعمل عليه تحت اسم PRISM.

و بحسب آخر التقارير الواردة من الواشنطن بوست و الغارديان، فإن هذا البرنامج التجسسي السري يمكنه الوصول المباشر إلى مخدمات تسعة شركات أمريكية من بينها قوقل و فيس بوك و مايكروسوفت و آبل و ياهو ويمكن لوكالة الأمن القومي أن تحصل على البيانات التي تريدها من مخدمات الشركات وبدون الحاجة للطلب منها.

وكانت قد نفت معظم تلك الشركات علمها بمشروع PRISM وقالت أنه لا يمكن لأي جهة أن تصل إلى المخدمات بشكل مباشر.

و انضم Snowden للجيش الأمريكي في عام 2003 وتدرب في القوات الخاصة، و أول مهمة اسندت إليه كانت في وكالة الأمن القومي كحارس أمن قبل أن يتم نقله إلى منصب في قسم أمن تقنية المعلومات في المخابرات الأمريكية وهناك عرض مواهبه في البرمجة.

و من جهته قال متحدث بإسم شركة Booz Allen Hamilton والتي تعمل كمقاول متعاقد مع وزارة الدفاع الأمريكية أن Snowden عمل لمدة أقل من ثلاثة أشهر ضمن فريق الشركة في هاواي.

المصدر