آبل : iOS بتصميم جديد الشهر القادم

tim cook d11

قال تيم كوك المدير التنفيذي لشركة آبل أن الشركة قد تفتح نظامها بشكل أكبر مستقبلاً، لكن ليس إلى الحد الذي يضع مستخدمي أجهزة آبل تحت خطر تخريب تجربة المستخدم التي يحظون بها.

جاء هذا في مؤتمر D11 الذي تحدث فيه عن عدد من القضايا المتعلقة بالشركة، وكان الضغط واضحاً حول مسألة مدى إنفتاح أو إنغلاق النظام مقارنة بأنظمة تشغيل اخرى.

و كشف الصحفي الذي يقابل كوك أن فيس بوك قد تناقشت مع آبل بداية حول طرح واجهة فيس بوك هوم إلا أن الشركة لم توافق على ذلك، ولم يؤكد كوك هذا الموضوع إلا أنه اعترف بأن بعض المستخدمين يرغبون بالمزيد من خيارات التخصيص في نظام iOS كما هو الحال مع الأندرويد.

وأضاف كوك أن المستخدمين يدفعون للشركة لتقوم بالإختيار بدلاً عنه، وشاهد شاشات الإعدادات المتخصصة، لكنه يعتقد أن ليس هذا ما يريده المستخدم.

و رداً على سؤال حول إن كانت آبل ستسمح لجهات طرف ثالث بتقديم المزيد من الخصائص الإضافية على أجهزة iOS القادم. أكد كوك أن النظام في شكله الحالي يقدم بعض خصائص المشاركة مع فيس بوك و تويتر، و أضاف أنه قد يحدث إضافة مزايا مشاركة أكثر على مستوى النظام.

لكن هذا الإنفتاح على تطبيقات الطرف الثالث لا يعني دعم ميزة Chat Heads في دردشة فيس بوك على مستوى النظام، حيث أنها ستبقى محصورة ضمن تطبيق فيس بوك الرسمي، وذلك حسب تعبير كوك نفسه.

و لعل أهم الأخبار ما أكده تيم كوك هو أن جوني آيف يعمل بالفعل على إصدار جديد من نظام iOS وسيتم الكشف عنه في مؤتمر WWDC الشهر القادم.

وأوضح كوك أن آيف كانت له جهود واضحة في تصميم مظهر و إحساس شركة آبل لسنوات طويلة جداً وأن هذا قد يعمل على صعيد نظام التشغيل أيضاً.

وكانت آخر التسريبات عن جوني تتحدث عن تصميم مسطح قادم من iOS يعتمد على إزالة المؤثرات البصرية ثلاثية الأبعاد وغيرها من تصميم النظام و الأزرار كما ويركز كثيراً على اللونين الأبيض و الأسود.

وعندما سأل كوك عن هذه المعلومات حول تصميم النظام القادم كان رده إيجابياً ولم ينفي ذلك و وصف التحديث بأنه مهم بدون الخوض في أي تفاصيل سوى أن الإصدارين الجديدين من نظامي iOS و OS X سيعرضها في مؤتمر المطورين القادم في أقل من أسبوعين من الآن و سيعطي ذلك الجمهور الحكم على مدى عمق و أهمية التغييرات التي أجريت.

وختاماً أشار كوك إلى أنه لا يوجد ما يمنع تقديم أحد تطبيقات آبل لتعمل على نظام الأندرويد، وذلك أسوة بخطوة بلاك بيري حيث تنوي تقديم خدمة المسنجر خاصتها على نظام الأندرويد.

و أوضح أن هذه الخطوة لو كانت مفيدة لآبل فإنها ستفعلها، ويمكن تطبيق هذا الكلام على كل أقسام آبل.

أما عن وضع الشركة مع تلفاز آبل القادم، ذكر تيم بعض الإحصائيات الجديدة عن مبيعات آبل من جهاز التلفاز الحالي الخاص بها من نوع set-top box، وقال بأنه خلال السنوات الماضية كانت آبل تبيع بضعة مئات الآلاف من الجهاز.

لكن بالتفصيل أكثر فالشركة باعت حتى اليوم أكثر من 13 مليون جهاز، نصفهم تقريباً خلال السنة الماضية فقط أي أكثر من 6.5 مليون جهاز خلال سنة واحدة فقط.

و ألمح كوك إلى أن هذا القطاع من المنتجات لديه الكثير من المستهلكين و لطالما كانت آبل تصف جهاز التلفاز الحالي الخاص بها كهواية تقوم بها الشركة.

ولم يتردد كوك بإضافة المزيد من التفاصيل التي تؤكد أن جهاز تلفازها قادم، حيث قال بأنه يمكن لآبل أن تقدم تجربة مشاهدة تلفاز أفضل بكثير ولم يكشف عن مزيد من التوضيحات عن الجهاز سوى أنه سيكون إصدار كبير، ما يعني أنه سيكون جهاز بقياس شاشة عملاق.

المصدر 1 2 3  4

  • معاذ الغضية

    مثيرة للأهتمام هذه التصريحات ومتوقعة ايضًا وإيجابية تمامًا وأتمنى أن تكون هذه السنة نقطة التحول لأبل

تعليقات عبر الفيسبوك