شركة إعلانية تتوقع اختفاء تتبع المستخدمين عبر ملفات cookies

cookies targeting

إن كنت واحداً من القلقين بشأن الخصوصية التي تنتهكها ملفات تعريف الإرتباط cookies لتتبع المستخدمين، يسعدنا أن نخبرك أنه اقترب موعد إختفائها.

و بحسب Paul Cimino نائب الرئيس التنفيذي لشركة Brilig المتخصصة في الإعلانات، فإنه تبقى خمسة سنوات فقط على التخلي عن ملفات cookies لتتبع المستخدمين وتحديد اهتماماتهم بالتالي إستهدافهم بالإعلانات.

و يتفائل Cimino بأنه في المستقبل سيجدون شيء ما يضيف قيمة للمستخدمين بحيث يسمحون طوعاً بالتكيف و تخصيص الإعلانات حسب إهتماماتهم بدلاً من تتبعهم و إستهدافهم.

و تجمع الشبكات الإعلانية و مواقع الإنترنت معلومات هامة عن مستخدميها من خلال إضافة ملفات نصية صغيرة تدعى cookies ومهمة هذه الملفات تتبع المستخدمين أثناء تصفحهم لمواقع المنافسين وغيرها ومعرفة مدة بقائهم على كل موقع وغيرها من المعلومات المفيدة، وبعدها تعتمد الشبكات الإعلانية على هذه المعلومات لإستهداف المستخدمين بإعلانات تناسب إهتماماتهم ما يرفع من فعالية الإعلانات وبنفس الوقت يحقق الفائدة لناشري الإعلانات بحيث يحققون أرباح أكثر من مواقعهم نتيجة زيادة عدد النقرات على الإعلانات.

و توفر متصفحات الإنترنت اليوم إمكانية التصفح الخفي بحيث لا تتيح للمواقع أن تطلع على أية معلومات عنك كما ولا يمكنها إضافات ملفات الـ cookies.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك