مايكروسوفت تهاجم متجر تطبيقات الأندرويد في حملة Scroogled

art-Scroogled-

تستمر مايكروسوفت في حملتها التسويقية الهجومية على قوقل والتي سمتها Scroogled وهذه المرة تشرح لنا كيف تتعامل قوقل مع بيانات المستخدمين عندما يقومون بشراء تطبيقات الأندرويد من متجر قوقل بلاي.

وكانت الحملة السابقة في يوم الفالنتاين قد استهدفت بها مايكروسوفت خدمة البريد الإلكتروني جي مايل وقارنتها مع بريدها الالكتروني outlook من عدة نواحي من أهمها الإعلانات و الخصوصية.

وفي هذا المقطع تصور مايكروسوفت بأشخاص حقيقيين لإعطاء تأثير أكبر، وتوضح كيف أن عندما تشتري تطبيق من متجر قوقل بلاي فإن معلوماتك الشخصية تصبح مكشوفة على الآخرين لاسيما مطوري التطبيقات.

من جهته قال متحدث بإسم شركة قوقل أن محفظة قوقل تشارك المعلومات التي تراها ضرورية لإجراء العملية المالية وهذا موضح تماماً في سياسة الخصوصية في محفظة قوقل.

ويأتي ذكر محفظة قوقل هنا لأن قوقل تستخدمها لدفع قيمة التطبيقات، أي هنا لا تعتمد قوقل على شركة خارجية كبنك إلكتروني أو ما شابه وهي تضمن خدمتها الخاصة بالدفع وهو ما يثير قلق المستخدمين حول شروط الخدمة وسياسات الخصوصية.

والأهم من ذلك عندما ينضم أحد المطورين إلى المتجر لبيع تطبيقاته، فإنه يطلب منهم عدم مشاركة أية معلومات يحصلون عليها، مثل أسماء مشتري التطبيقات وعناوين البريد الإلكتروني و مواقعهم الجغرافية.

وكالعادة تستغل مايكروسوفت ضربتها الهجومية للترويج لمنتجاتها البديلة، فهي تقول أن ويندوز فون لا يفعل ما تفعله قوقل وتقدم لك روابط لإستكشاف ويندوز فون و متجرها من خلال موقع الحملة الرسمي.

طريقة ذكية لكن خطرة لتسويق مايكروسوفت ويندوز فون كنظام و متجر آمن، فبدلاً من إنفاق أموالها على الترويج لويندوز فون، تقوم بمهاجمة نظام الأندرويد وقوقل ومتجر تطبيقاتها وتقدم نفسها على أنها البديل الأفضل.

المصدر

  • لا يوجد شخص مهتم بهذه الحملة التسويقية الفاشلة

  • قمة الإنحطاط

  • علاء

    حملة جيدة من ناحية ان المستخدم العادي لا يعلم ما تسطيع غوغل جمعه من المعلومات عنه

  • علاء

    تم الاشارة ال غوغل ستريت فيو في الفيديوا وهو ما وجهة غوغل انتقدات كبيرة بشأنه

تعليقات عبر الفيسبوك