ناصر الناصر وشغف إنتاج المشاريع التقنية

IMG_1613

أنا على يقين بأن تلك الإنجازات الرائعة والتجارب الفريدة في مجال الأعمال التقنية وتلك الشركات التقنية التي أبهرت محبي التقنية ما هي إلا تجارب و مبادرات صغيرة لم يتوقع أصحابها هذا القدر من النجاح ، وأنا على يقين أيضا أن المنطقة العربية مليئة بمثل هذه المبادرات والتجارب التي لابد من دراستها وتسليط الضوء عليها والتي ربما تكون مرجعا بكل ما تحمله هذه التجارب من تحديات ونجاح وفشل وبالطبع خبرة تقنية تساهم في تطوير المشاريع التقنية العربية الناشئة والرقي بها إلى مستويات متقدمة وناصر الناصر هو أحد هذه التجارب والتي لن أحكم عليها بالنجاح أو الفشل لإختلاف تلك المقاييس من شخص لآخر وحقيقة لم تدفعني أيضا تلك المقاييس للكتابة عنه .. ما دفعني للكتابة عنه أهم من وصف التجربة بالنجاح أو الفشل بالنسبة لي .

ناصر الناصر هو مهندس برمجيات ومطور ويب سعودي قدم مجموعة من مشاريع الويب المتنوعة ومع كل مشروع يقدمه الناصر تجد تحديات ومعرفة متجددة في ما يخص المشاريع التقنية الناشئة يشاركها الآخرين عبر مدونته الشخصية ومع كل مشروع تجد قصة يرويها لنا وهدف يسعى جاهدا لتحقيقه وهذا ما أدهشني أي أنها تجربة علمية يوثق لها خطوة بخطوة ، وهذه بعض الأمثلة على مشاريعه :

صندوقي :

--------   ------

منذ بدايتي التدوين في موقع عالم التقنية وإلى اليوم وأنا أتابع جديد مشاريع ناصر الناصر بعد أن نشرت خبر إطلاق “صندوقي” وهو أول خدمة عربية للتخزين السحابي تقدم مساحة قدرها 5 جيجا مجانا وقد تم بيعه ولكن لا توجد أي تفاصيل عن عملية البيع وذلك لرغبة المشتري في ذلك كما ذكر ناصر ولم أرى أي تعديل يذكر في الموقع منذ بيعه حيث ما يزال بنسخته الأولى وهذا ما ذكره أيضا .

رحلات :

-----   ---- ---

رحلات والذي بدأ بمدونة ومن ثم تحول في الأيام القليلة الماضية إلى شبكة إجتماعية تعنى بتقديم معلومات سياحية تهدف إلى تعزيز المحتوى العربي السياحي ، نبعت فكرته عندما واجه ناصر صعوبة في إيجاد معلومات سياحية عربية موثوقة وجيدة وبالفعل تم إنشاء المشروع ومع تضاعف تفاعل المستخدمين مع المحتوى قرر ناصر تعديل فكرة وتصميم الموقع وتحويله إلى شبكة إجتماعية .

كم كم :

-- ---   ------- -----

كم كم هو موقع يقدم مواعيد ونتائج مباريات كرة القدم العربية والعالمية و يعرض مجموعة من ملخصات تلك المباريات كالأهداف وأهم الأحداث التي حدثت في تلك المباريات ، يتميز كم كم بتصميمه البسيط بعيدا عن زخم المؤثرات والإعلانات التي دائما ما تجدها في المواقع الرياضية الأخرى .

سجل الإعلانات وصندوق الوظائف :

------- ----- ------ - --------   --- --------- 11

بالطبع هناك مشاريع لم أعلم بها إلا بعد تصفح مدونته عدة مرات مثل صندوق الوظائف وقد تم إلغاء هذا المشروع ولا أعلم ما هي الأسباب ، وهناك أيضا سجل الإعلانات وهو موقع مختص بعرض الإعلانات المبوبة وبصورة مجانية ولا يهدف الموقع إلى الربحية أبدا بل يهدف إلى خدمة المستخدم دون أي مقابل .

لقد تجاوز عدد مشاريع ناصر الـ 15 مشروعا منها ما رأى النور ولم يرى النجاح كما يقول ، كل تلك المشاريع التي فشل في تنفيذها أو توقف عن تنفيذها عند منتصف الطريق إستفاد منها حسب رأيي أكثر من أصحاب المشاريع الناجحة خاصة من كانت كل تجاربهم وإسهاماتهم في مشروع واحد فقط فقد إمتلك ناصر معظم تلك الخبرات بعد مجموعة من المحاولات والتجارب الفاشلة وهنا أحب أن أشير إلى أننا لابد أن نتوقف عن إعتبار الفشل عائقا إذا أردنا خوض هذا المجال فقد أثبتت جميع التجارب المحلية والعالمية عكس ذلك وخاصة في مجال ريادة الأعمال ، الإستفادة من أخطاء تلك المشاريع التي لم ترى النجاح وإستثمار الفشل لإنتاج مشاريع جديدة هذا ما جعل الإستمرار هو أحد صفات ناصر الناصر ومن أهم الأسباب التي ساهمت في إنتاج هذه المشاريع هي ثلاث مفاهيم مهمة جدا إستخدمها ناصر بذكاء وقد ذكرها في مدونته الشخصية :

1 – الإصدارة الأولى للمشروع :

وذلك يعني أن أي مشروع عند إطلاقه هو مجرد إصدارة أولى قابلة للتطوير والتحسين وهذا المفهوم يساعد في تخفيف الضغط المصاحب لإطلاق المشروع وهذا ما يحدث تقريبا مع معظم المنتجات التقنية اليوم ، بين كل فترة وأخرى هناك تحديث جديد من شأنه تحسين وتطوير ذلك المنتج .

2 – تصميم المواقع بالحد الادنى  ( Minimal Web Design ) :

وذلك يعني بكل بساطة في مجال التصميم أن الأقل يساوي الأفضل وهنا نتحدث عن تصميم المواقع أو المشاريع بصورة بسيطة وجذابة كما هو الحال في موقع كم كم بهدف التركيز على المحتوى رغم روعة التصميم .

3 – الحد الأدنى القابل للإستخدام  ( Minimum Viable Product ) :

ربما لا يتفق الجميع حول تعريب المصطلح ولكن المهم هو مضمونه وذلك يعني إطلاق المشروع بعناصره الأساسية وفكرته الرئيسية فقط بهدف تجربته وهذا ما سيوفر عليك كثير من الجهد والمال ، إن إنشاء المشروع بهذا المفهوم سيمكنك مستقبلا من تطوير المشروع بصورة سريعة ومتقنة وذلك بسبب معرفتك لمتطلبات وإحتياجات مشروعك وقد أنشأ ناصر صندوقي ورحلات وكم كم بالإعتماد على هذا المفهوم .

بالإضافة لتلك المفاهيم فقد إعتمد ناصر على مدى تفاعل المستخدمين مع مشاريعه وهذا ما مثل له دافعا قويا للإستمرار ومواصلة إنتاجه لمثل هذه المشاريع مع العلم أنه لا يحب التسويق لمشاريعه بل يفضل أن تسوق هي عن نفسها ، ومن الأشياء التي كانت دافعا قويا أيضا هي الحاجة الذاتية لمثل هذه المشاريع حيث يرى ناصر أن المشروع الناجح هو الذي يحل مشكلة تعاني منها أنت أولا والذي تكون أنت أيضا أول مستخدميه ، أما بالنسبة للتحديات التي واجهها ناصر في إنتاج هذه المشاريع فإن أهمها كانت مشكلة ” المؤسس الواحد ” حيث يقوم بدور المصمم والمطور ومدير المنتج وكل تلك الأدوار التي يحتاجها المشروع حتى عندما بحث عن شريك مؤسس يقوم بأحد تلك الأدوار لم يجد من يشاركه ذلك الشغف فمن السهل أن تجد موظفا أو شخصا مستعدا بماله وجهده ولكن دون أن يكون له إهتمام أو شغف بما تقوم به وهنا تكمن المشكلة ، ولكن رغم هذه التحديات وكل التحديات التي لم يفصح عنها إلا أنه ما زال هنا بينما يتساقط أصحاب المشروع الواحد !!

تجربة ناصر الناصر ومسيرته التقنية لا تحتاج إلى تقييمك لها بالنجاح أو الفشل .. هي أكبر من ذلك .. هي تجربة علينا دراستها والتعلم منها إذا أردنا الأفضل لمشاريعنا التقنية ..

هنا تجد ناصر الناصر ..

  • فيصل

    اخي كاتب الموضوع وليد احمد

    تعب نفسك شوي وحط روابط المواقع

    يعني لازم تتعبنا بالبحث في قوقل ولا سياسة الموقع تطلب كذا

  • Saif

    رأيت ومريت على كثير من امثال ناصر الناصر, ولديهم امكانيات جدا كبيره وافكار ايضا رائعه.
    المشكلة الي لاحظتها انه هذي المشاريع “تمشية وقت” مع هذي الفئة المبدعه من الناس, وفشل المشروع او نجاحه في بعض الاحيان يكون بالنسبه لهم شيء عادي, يكون لديهم شغف كبير في البداية للفكرة ثم تدريجيا تلك الشعلة تنطفىء ولن انكر انا نفس الشيء بعض الاحيان, هناك عديد من المشاريع الغير المكتملة موجوده على هارد ديسكات او سيرفرات لي انا.

    فئة ناصر الناصر, ليست مقتنعه بأن الانترنت هو الخيار لكسب الرزق لهم هم ولن يكون كذلك في المستقبل, واغلب مشاريعهم منبعها الحب للبرمجة او التحدي, عشان كذا لما يمل يرميه على جنب, لذلك فكرة “النجاح والفشل” في حالة ناصر الناصر والفئة هذي لا تنطبق عليهم, لانها هوايه وليست احتراف لهم.

    وهذا شيء ما غلط لانه كل شخص حاط له خطه بحياته, وقد يكون عنده حق, دائما نشوف مواقع رائعه او مشاريع مهملة ونتحسر عليها ويتردد في بالنا (لو احنا فقط ماسكين هالمشروع) بس في الواقع الشخص تحصله منشغل بمشروع اكبر حجم بـ 100 مرة ولكن احنا ما نعرف هالشيء.

    الشيء الاخر, ذكرت الخبرات الي يتم اكتسابها من الفشل, اتفق معك 100٪, ولكن لا تستطيع مقارنتها بالنجاح, النجاح يعطيك قدرات اخرى ايضا واهمها انه يخليك تشوف كل شيء بنظره مختلفه وتوسع افقك بشكل كبير جدا, تبدء تشوف الصوره الكبيره من كل شيء ولا تركز على الامور البسيطه الي مالها فايده.

    قد يكون بعض الي ذكرته خاطئ في حالة ناصر الناصر, وانا اعتمدت في تحليلي على شخص اعرفه ما شاء الله عليه, يشبه ناصر الناصر بقدراته وابداعاته, ولكن للاسف نظرته كانت قصيرة المدى ولم يذق طعم النجاح الحقيقي

  • toptalking

    عندي مشروع قائم على تنفيذو وهو هو ينفذ بحمد الله تقفنا عند بعض المراحل لعدم جود المال الكافي لاكن بذن الله سوف نستمر

    http://www.toptalking.com

تعليقات عبر الفيسبوك