تويتر يعلن بشكل رسمي إنطلاق أعماله في المنطقة العربية ، وعدد مستخدمي السعودية أكثر من مليون

Print

يقام الآن في دبي مؤتمر صحفي عن إنطلاق أعمال تويتر في المنطقة العربية بشكل رسمي ، وجاء الإعلان بالتعاون بين تويتر و شركة كنكت آدز و التي تدير الإعلانات لتويتر في المنطقة العربية والتي تشهد نمو كبير في استخدام الخدمة بنسبة وصلت إلى ثلاث أضعاف العام الماضي، و يمكن الآن للشركات الموجودة في المنطقة من الأستفادة من تويتر من خلال الإعلان عن طريق التغريدات المروجة و الحسابات المروجة و الآتجاهات المروجة ( التريند) ، و أول الشركات التي ستستفيد من هذا الإنطلاقة هي شركة موبايلي من السعودية و شركة بيسبي و حكومة دبي.

وصرح  شايلش راو، نائب رئيس العمليات العالمية في تويتر

“إننا متحمسون جداً لإطلاق منتجاتنا المروجة Promoted Products إلى المنطقة العربية حيث لدينا ملايين المستخدمين النشطين الذين يُقبلون على ‘تويتر’ بهدف الاقتراب أكثر من القضايا التي تهمهم والتي تخص حياتهم. وقد اختارت ‘تويتر’ كونكت آدز‘ كشريكنا الرسمي في المنطقة العربية حيث سيكونون بمثابة امتداد لفريق مبيعات ‘تويتر’ الخاص. وتنسجم هذه الشراكة مع استراتيجيتنا التي تهدف حالياً لتنمية وتعزيز تواجدنا حول العالم.”

و لن يكتفي تويتر بإطلاق الإعلانات حيث وردنا بأن تويتر سيكون بتطوير قائمة التريند أو الأتجاهات بحيث تظهر بحسب مدينتك، وسيتم الأنتهاء من تطويرها بعد 6 شهور من الآن.

من ناحية أخرى وصلنا من مصادرنا الخاصة بأن العدد الرسمي لمستخدمي تويتر في السعودية تجاوز المليون مستخدم ، وكانت عدة دراسات وتقارير رجحت بأن هذا العدد أكثر بكثير من العدد المذكور ، و

وسنحاول جلب المزيد من المعلومات عن تويتر في المنطقة العربية حال وصولها لنا

البيان الصحفي للمؤتمر

للاستفادة من ازدهار القطاع الرقمي في المنطقة بالتعاون “كونكت آدز”

“تويتر” تعلن عن إطلاق أعمالها في المنطقة العربية

“كونكت آدز” و”تويتر”يستضيفان مؤتمراً في دبي لإطلاق منتجات “تويتر” من “المنتجات المروجة” رسمياً في المنطقة

(دبي، الإمارات العربية المتحدة – 27 يناير 2013) – أعلنت شركة “كونكت آدز”، وهي موفر رائد لحلول الإعلان الرقمي في المنطقة العربية، و”تويتر، إنك.”، عن الانطلاقة الرسمية لنشاطات أعمال “تويتر” في الشرق الاوسط و شمال أفريقيا، وذلك خلال مؤتمر صحفي انعقد اليوم في دبي والذي قامت فيه الشركة بإزاحة الستار عن خططها للمنطقة. وستعمل “تويتر” بالتعاون مع “كونكت آدز”، من أجل مساعدة الشركات والعلامات التجارية على مواكبة متطلبات واحتياجات المستهلكين من خلال مجموعة منتجات المبيعات والإعلانات التي تقدمها “تويتر”.

وقد شهدت “تويتر” نمواً هائلاً في منصة التراسل خلال العام الماضي حيث بلغت قاعدة مستخدميها النشطين 200 مليون مستخدم بالإضافة إلى تسجيل 400 مليون تغريدة في اليوم. وقد شهدت المنطقة العربية ونمواً مماثلاً أيضاً حيث نمت قاعدة مستخدمي “تويتر” في هذه المنطقة بما معدله ثلاثة أضعاف في نفس تلك الفترة. ويتيح موقع التدوين المصغر الفرصة للمتحدثين باللغة العربية التغريد بلغتهم الأم علماً أن الموقع قد اكتسب في المنطقة في السنوات القليلة الماضية مجموعة من المستخدمين ذوي الشخصيات البارزة والشهيرة، بما ذلك بعض الحكام وكبار المسؤولين الحكوميين والرياضيين والشعراء والكُتاب والأكاديميين والمشاهير.

قال شايلش راو، نائب رئيس العمليات العالمية في “تويتر”: “إننا متحمسون جداً لإطلاق منتجاتنا المروجة Promoted Products إلى المنطقة العربية حيث لدينا ملايين المستخدمين النشطين الذين يُقبلون على ‘تويتر’ بهدف الاقتراب أكثر من القضايا التي تهمهم والتي تخص حياتهم. وقد اختارت ‘تويتر’ كونكت آدز‘ كشريكنا الرسمي في المنطقة العربية حيث سيكونون بمثابة امتداد لفريق مبيعات ‘تويتر’ الخاص. وتنسجم هذه الشراكة مع استراتيجيتنا التي تهدف حالياً لتنمية وتعزيز تواجدنا حول العالم.”

ستتولى “كونكت آدز”، وهي إحدى شركات OTVentures إضافة إلى كونها جزءاً من مجموعة أوراسكوم، إدارة مبيعات منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وتركيا وتطوير هذا السوق لمصلحة “تويتر” ومنتجاتها المروج لها بواسطة سلسلة من البرامج التعليمية والتدريبية المقدمة لوكالات الإعلان وكبار المُعلنين. وتجدر الإشارة إلى أن “كونكت آدز” لديها تاريخ راسخ في إطلاق منتجات الإعلان الرقمي العالمية في المنطقة.

صرح محمد المهيري، المدير التنفيذي في “كونكت آدز”: “باستطاعة الشركات من مجموعة واسعة جداً من الصناعات والقطاعات استخدام ‘تويتر’ الآن لتبادل المعلومات والتواصل مع قاعدة عملائها ومع الجمهور وتوجيه الحديث وتعزيز الرسائل التي يودون إيصالها عبر ‘تويتر’.”

تُعنى منصة “تويتر” بكل ما يستحق الاهتمام والمتابعة حيث تدرك الشركات أن “تويتر” تمنحها منصة تسويق قوية تساعد على خلق قبول وإيجابية لدى المستهلك تجاه الاسم التجاري وتدعم المنصة تلك الشركات في مسعاها للوصول إلى مستهلكين جدد وتعزيز الولاء للعلامة التجارية.

ستتمكن الشركات في المنطقة من تحسين نتائجها بواسطة الإعلان على “تويتر” حيث ستقدم “كونكت آدز” المنتجات الثلاثة في مجموعة المنتجات المروجة التابعة لـ “تويتر” إلى مدراء العلامات التجارية والمسوقين. وتتوفر هذه المنتجات، التي تشمل “التغريدات المروجة” Promoted Tweets و”الحسابات المروجة” Promoted Accounts و”الاتجاهات المروجة” Promoted Trends، للمسوقين حالياً في كل من الولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة واليابان وأميركا اللاتينية كما وأصبحت تتوفر بدءاً من اليوم للمسوقين في المنطقة العربية.

أضاف محمد المهيري قائلاً: “مع مجموعة المنتجات المروجة التابعة لـ ‘تويتر’، تستطيع الشركات أن تؤسس قاعدة من المتتبعين لأعمالها وبالتالي الدفع باتجاه نمو أعمالها. والأمر الذي لا يقل أهمية هو أن تلك الشركات تستطيع أن تستقي بعض المعلومات عن عملائها من خلال توجيه إعلاناتها إلى بلدان معينة أو اهتمامات معينة. وعلى الأرجح باستطاعة الشركات معرفة تلك النوعية من المعلومات بواسطة أبحاث السوق ولكن بتكلفة أعلى ووقت وجهد أطول. وستساعدها تلك المعلومات المكتسبة على تطوير رسائل موجهة تحديداً لأسواق مختلفة وعملاء مختلفين.”

علق محمد المهيري: “يحب المستخدمون والمسوقون بساطة التنقل بين أجهزة هواتفهم وأجهزتهم المتنقلة ومنصات المختلفة التي تتيحها ’تويتر‘.”

تسجل المنطقة العربية أعلى معدلات النمو في العالم للوسائط المجتمعية. ووفقاً لدراسة أجرتها شركة “ديلويت” مؤخرا، فإن الوسائط الرقمية سترفع حصتها بأكثر من الضعفين في سوق الإعلان في العالم العربي بحلول عام 2015. وقد أورد تقريرها المسمى “أراب ميديا أوتلوك” أن القطاع الرقمي هو منصة الوسائط الأسرع نمواً في المنطقة إذ شكل 4 في المائة من مجمل الإنفاق الإعلاني في عام 2011. وتتوقع “ديلويت” أن ينمو القطاع الرقمي بمعدل نمو سنوي مُركب مقداره 35 في المائة خلال السنوات الثلاثة القادمة مولداً حوالي 580 مليون دولار أميركي في عموم المنطقة بحلول 2015.

اختتم محمد المهيري حديثه قائلاً: “’تويتر‘ هي منصة التسويق الأكثر دينامكية وفعالية المتاحة على الإنترنت في الوقت الراهن. ففي عصر التواصل الرقمي هذا، من الضروري أن تعتمد العلامات التجارية كل الوسائل المتاحة على الساحة الرقمية من أجل التأكد من رؤية أكبر قدر ممكن من الناس لعلامتها التجارية وتأسيس صورة إيجابية لتلك العلامة التجارية. نحن نؤمن أن مجموعة منتجات الإعلان الخاصة بـ ’تويتر‘ ستساعد العلامات التجارية على النمو بشكل أوسع وأسرع في كل المنطقة.”

– انتهى –

  • خبر رائع واتجاه تويتر لسوق الشرق الاوسط
    توجه سليم وسينعش تويتر عندنا
    شكرا عالم التقنية على نقل الخبر.

تعليقات عبر الفيسبوك