توقف الموقع الجديد لميغا أبلود قبل إطلاقه


بعد اسبوع واحد من إعلان موقع ميغا أبلود عن نطاقه الجديد الذي سينطلق الموقع به مجدداً، أعلنت حكومة الغابون في أفريقيا أنها ستوقف الموقع فوراً. وبنفس الوقت أعلنت مجموعة تطلق على نفسها أسم Omega المعارضة لمؤسس الموقع سيطرتها على النطاق الجديد وقامت بإعادة توجيهه إلى دفق تويتر.

وربما تتسائلون ما علاقة الغابون بذلك، والجواب هو أن النطاق الجديد الذي أعلن عنه موقع ميغا أبلود كان me.ga ويعود النطاق العلوي ga. إلى سلطة دولة الغابون الأفريقية. وقالت السلطات الرسمية من جهتها أنها لا تريد أن يستخدم كيم دوت كوم مؤسس الموقع نطاقات دولة الغابون كمنصة لتصرفات تسعى إلى خرق حقوق الملكية الفكرية.

وكان كيم دوت كوم قد صرح بأنه ستتم إستضافة نطاق الموقع الجديد بالتعاون مع شركة إتصالات الغابون وهي إحدى الشركات التابعة لشركة Vivendi للترفيه. و ألقى اللوم في تغريدة على تويتر بتوقف النطاق الجديد على كل من الولايات المتحدة الأمريكية وشركة Vivendi.

ولم يتخلى كيم دوت كوم عن إطلاق خدمة التخزين السحابي ومشاركة الملفات الجديدة Mega المزمع إطلاقها رسمياً في يناير القادم البديلة لموقعه السابق ميغا أبلود، وصرح بأنه يملك نطاقات أخرى بديلة، وأضاف أن هذا التصرف يكشف سوء نية الحكومة اﻷمريكية تجاه الموقع.

المصدر

  • ابراهيم

    الموضوع يبدوا انه استقصاد وترصد لصاحب الموقع .. الفكرة ليست حقوق فكرية ولا غيره … هناك مئات المواقع الاخري تقوم بخدمة تخزين الملفات واغلبها معروف مصدره ..

    اسوء شيء في المواقع علي الانترنت ان ينشأ لك عدوا يخرب لك كل ما تفعله .. ولنا في حكاية الابلاغات الكيدية في جوجل ادسنس اكبر مثال !

تعليقات عبر الفيسبوك