مراجعة الكيندل Paperwhite

تعتبر عائلة أجهزة كيندل المقدمة من شركة أمازون أحد المنتجات التي تراهن عليها الشركة وتدعمها بشكل كبير في السنوات القليلة الماضية، وهي مجموعة قارئات كتب إلكترونية تستعمل تقنية الحبر الإلكتروني في شاشاتها، بإستثناء الكيندل  Fire. هذه العائلة من الأجهزة موجهة وبشكل رئيسي لقراء الكتب.

إن كنت لا تعرف ماهي تقنية الحبر الإلكتروني، في عبارة عن تقنية تستعمل في شاشات القارئات الإلكترونية مثل قارئات الكيندل، وتتمتع هذه التقنية بإستهلاك قليل جداً للبطارية وأيضا عرض المحتوى بدقه عاليه أشبه ما تكون بالورق الحقيقي المستعمل في أي كتاب.

(Kindle Paperwhite) هو أحدث ما قدمته أمازون من هذه العائلة.

سأحاول في هذه المراجعة أن أركز أكثر على تجربتي وإنطباعي الشخصي في خلال تجربتي للجهاز لمدة أسبوعين, أكثر من التركيز فقط على المواصفات التقنية للجهاز.

الوزن، الحجم والشكل الخارجي

بالطبع أول شعور يأتيك عن أي جهاز تشتريه هو عندما تمسكه لأول مره من الخارج. أول شيء لاحظته عند مسكي للجهاز هو الخفة المتناهية فالجهاز يزن فقط 212.6  جرام. لاحظت أيضاً أن جودة المواد المستعملة في الجهاز تشعرك أن المواد المستخدمة في تصنيع الجهاز ذات جودة عالية، أيضاً ملمس الجهاز وحجمة الصغير نسبياً ملائمين في اليد بشكل ممتاز جداً وغير متعب حتى لو مسكت الجهاز لفترة طويلة. شكل الجهاز من ناحية التصميم جيد جداً وباللون الأسود بالكامل  والمغطى من الخلف بطبقه جلدية خفيفه تساعد على مسك الجهاز دون أن ينزلق. الجيلين السابقين لكيندل لم يكونوا بهذه الجودة بعد سماع بعض الآراء وأيضاً تجربتي لأحد أجهزة كيندل قبل سنه ونصف تقريباً, إذاً, تحية لأمازون على تحسنها في هذه النقطة.

هنا بعض الصور للشكل الخارجي للجهاز:

 

 الشاشة

بحكم أن الشاشة هي عنصر محوري في القارئات الإلكترونية فسأتحدث عنها بشكل منفصل. تتميز هذه الشاشة عن مثيلاتها من شاشات القارئات الإلكترونية الأخرى في عائلة كيندل أن الشاشة ذو دقة عالية أعلى بـ 62% وتباين أعلى بـ 25% من الجيل السابق لقارئات الكيندل. وتتمتع الشاشة أيضاً بإضاءه في أسفل الشاشة بعكس الشاشات العادية في الأجهزة اللوحية مثلاً التي تكون أناره الشاشة خلف الشاشة, وتتميز هذه الإضاءة السفلية للشاشة أنها لا تتعب العين بحيث تنير الشاشه ولكنها غير موجهه تجاه عين القارئ. الشاشة أيضاً تتمتع بزجاج مطفي يمنع الوهج الصادر من الإنارة أو الشمس.

بعيداً عن الأرقام والمقارنات، الشاشة أعطتني تجربة فريدة فعلاً في القراءة ووضوح عالي وإضاءة مناسبة. جربت القراءة بالجهاز: في الغرفة مع الإنارة العادية، في الظلام قبل النوم، في السيارة مع إضاءة الشمس.

الجميل أيضاً أنه يمكن أن تتحكم في مدى قوة الإنارة الخلفية من جعل الجهاز بدون أي إنارة (في حالة كنت تقرأ في حديقة أو قهوة مثلاً) إلى رفع الإنارة لجعلها خافته (للقراءة في الظلام) أو ما يناسبك. أعجبني أن الجهاز يجعل القارئ ينسى مشكلة الإنارة او قوتها أو ضعفها في المكان الذي تقرأ فيه ,بحكم أني كنت أواجه هذه المشكلة في فتره القراءة ما قبل النوم مع إنارة الغرفة الخافتة وأحياناً من إنارة الغرفة في حالة كانت قوية في بعض الأماكن ولا تصل بعض الأماكن في الصفحة, فأنت تتحكم بإضاءة الصفحة بحسب ما يناسبك.

هنا بعض الصور لشاشة الجهاز (في الضوء الداخلي, ضوء الشمس, و في الظلام):

النظام  والأداء

النظام أشبه ما يكون ببرنامج الكيندل المتوفر على أجهزة أندرويد و iOS  بشكل كبير جداً (إن كنت قد جربت ذلك سابقاً) بإستثناء تأثيرات الألوان وغيرها بحكم أن الشاشة تدعم الأبيض والأسود فقط. واجهة النظام تعرض الكتب أو المقالات التي قرأتها مؤخراً من خلال الجهاز وأيضاً قسم يمكنك الدخول منه على متجر أمازون للكتب لتصفح, وشراء وتحميل الكتب. الجهاز يمنحك خيار تصفح مكتبك الداخلية في الجهاز (الكتب المحملة مسبقاً على الجهاز) أو تصفح كتاب من خدمة التخزين السحابية الخاصة من حسابك لأي كتاب أو مقالة قمت بتخزينها سابقاً. يحتوي النظام أيضاً على متصفح إنترنت تجريبي. النظام في نظري يملك البساطة المطلوبة لهذه النوعية من الأجهزة (القارئات الإلكترونية)، صحيح أن الجهاز لا يملك أية برامج، ألعاب أو ماشابة، ولكن من يريد أن يتم تشتيته وقت القراءة ببرامج أو ألعاب؟ . خاصية جميلة جداً قدمتها أمازون في قارئاتها وهي خاصية X-Ray ، تمكنك هذه الخاصية من معرفة عدد وأماكن تكرار الكلمات المتكررة في الكتاب أو الصفحة (مثل أسماء الشخصيات في الروايات). خلال القراءة، أحد الأشياء اللتي أعجبتني وأفادتني بشدة هي خاصية ترجمة أي كلمة أقوم بالضغط عليها (الترجمة تكون بالإنجليزية)، أي أنك لن تواجه أي مشكلة في فهم أي كلمة في الكتاب كما يمكن أن تواجه هذي المشكلة كثيراً عند قراءتك لكتاب حقيقي. يمكنك أيضاً مشاركة بعض الأسطر التي تقوم بتحديدها من الكتاب في تويتر أو الفيسبوك لو أعجبك مقطع معين قمت بقراءته.

إستجابة الجهاز للمس والإنتقال من صفحة إلى صفحة في النظام جيده جداً ولكن أفضل أن تكون أسرع بقليل، التنقل من صفحة إلى صفحة خلال القراءة ممتاز ولا يوجد أي بطئ. شيء جميل جداً أخير, وهو البطارية, بطارية الكيندل تدوم لمدة 8  أسابيع مع إغلاق الـ Wi-fi على حد ما تقوله أمازون, مع تجربتي للجهاز (إستعمال ساعه يومياً للقراءة),  مع تشغيل الـ Wi-fi  طوال الوقت لمدة أسبوعين, فيبدو أن الجهاز يمكن أن يدوم إلى 4 أو 5 أسابيع في حالة تشغيل الواي فاي طوال الوقت, هذه الميزة ممتازة جداً ومريحة خاصة في السفر.

الجهاز من الناحية المالية مقارنةً بالكتب المطبوعة

إن كنت ممن لا يهتمون بالمواصفات التقنية كثيراً بل بالنواحي المالية عند الشراء, فلو حاولنا مقارنة أسعار الكتب الإلكترونية المتوفره في متجر كيندل مع أسعار الكتب الورقية المتوفره في متجر: قمت بإختيار 20 كتاب من متجر كيندل بشكل عشوائي ثم حساب متوسط فرق السعر بين النسخة المطبوعة ونسخة كيندل من الكتاب, ومتوسط فرق السعر هو 42%. أي أنك لو قمت بشراء كتاب ورقي من المكتبة بـ 20 دولار فإنك على الأرجح سوف تجد الكتاب في متجر الكيندل بـ 11 دولار ونصف. فمثلاً لو أنك أشتريت الجهاز ثم خلال سنه كاملة أشتريت 10 كتب وكانت كلها بـ 20 دولار, فإنك سوف توفر 116 دولار, أي ما يساوي تقريباً قيمة جهاز الكيندل هذا.

العيوب

لا شك أنه لا يوجد جهاز خالي من العيوب، وسأسرد بإختصار العيوب الموجودة في الجهاز:

  • شاشة الجهاز, كحال جميع القارئات الإلكترونية التي تستعمل تقنية الحبر الإلكتروني المتوفرة في السوق، مازالت لا تدعم الألوان, وهذا الشيء مزعج خاصة إذا كنت تقرأ كتاب يحتوي على صور ورسوم كثيرة.
  • حجم وشكل الجهاز و مسكه في اليد ممتازين جداً, لكن الشاشة نسبياً صغيرة (لم أنزعج كثيراً من حجم الشاشة), لكن البعض قد يريد حجم شاشة أكبر بنفس مواصفات شاشة الـ Paperwhite.
  • حاولت أن أقوم بإرسال مقالة عربية للجهاز, عن طريقة إضافة Send to Kindle  في متصفح الكروم, لكن الكتابة العربية كانت متقطعة في بعض الحروف. والعيب هنا هو أن أمازون لم تدعم اللغة العربية بشكل جيد على الأقل من ناحية العرض.

الخلاصة

جهاز الكيندل هذا قدم لي تجربة فريدة, أعجبني كيفية قدرت أمازون على إزالة الحواجز التي يمكن أن تعيقك عن القراءة, مثل: عدم توفر الكتاب الورقي في السوق, قدرة حمل كل كتبك في جهاز واحد وسهولة حملهم أينما ذهبت, عدم الإهتمام إن كان المكان الذي تقرأ فيها يوجد فيه إناره أم لا لأن الجهاز سوف يوفر لك ذلك. فإن كنت ممكن يحبون القراءة, فهذا الجهاز هو جهازك المنشود.

  • عبدالله السليمان

    اسمحوا لي ببعض الإضافات – على عجل – :

    * الجهاز لايدعم العربية سوى في ملفات PDF ، لذالك لن تستفيد من أغلب مزايا الملفات التي يتعامل معها الجهاز وإمكانياته .

    * لون الخط في الجهاز تحت الإضاءة غير الطبيعية ليس أسوداً كاتماً ( بمعنى أنه ليس مشابهاً لطباعة الكتب) كما أن الخلفية ليست بيضاء ناصعة ، ومع الأسف أن دعايات أمازون تظهر الجهاز بمظهر يخالف الحقيقة من جهة هاتين النقطتين .

    * الجهاز يعاني من عيب تصنيعي ( في جميع الأجهزة ) بوجود ظلال أسفل الشاشة بسبب سوء في توزيع وتصميم الإضاءة السفلية .

    * تعاني بعض الأجهزة من مشكلة ظهور لون أو أوكثر في الشاشة ( مع كونها شاشة غير ملونة).

    * الجهاز حصل على تقييم 3.8 من 5 حتى الآن في موقع آمازون باعتقادي أنه لايستحق أكثر من 2.5 . وجميع العيوب المذكورة أعلاه وأكثر مذكورة في موقع أمازون من قبل من اشتروا – توهقوا – بالجهاز.

    * النصوص لاتظهر بأطراف ذات تبيان أو وضوح عالي .

    * لمن تهمهم دقة الشاشة ويهمهم رقم PPI وهم الأشخاص الذين لديهم دقة في ملاحظة الفروق في حدود النص المعروض على الشاشات أو تعودوا على شاشات HD ودقة عرضها للنصوص فإني لأنصح بالجهاز خاصة لمن سوف يتسخدمه داخل الإضاءة الإصطناعية أما في الإضاءة الخارجية فالوضع ربما يختلف أو لعله أفضل.

    * لمن لديه رغبة في شراء الجهاز يفضل أن تقوم بتجريب نسخة – إن تمكنت من ذلك – قبل شراءه .

    * لهذا كله فإني أنصح كبديل له بشراء أجهزة التابلت التي نزلت أو ستنزل بالسوق بنظامي اندرويد وويندوز 8 مع احتواءها على شاشات HD .

    والسلام عليكم .

    • حمد العامر

      أهلا عبدالله,

      أتفق معك في بعض النقاط وأختلف في بعضها:

      – لون الجهاز في الإضاءة غير الطبيعية ليس أسود كاتم ولكنه قريب جدا من الكتب كما ذكرت, و لا أعاني من أي مشكلة في القراءة تحت الإضاءة الغير طبيعية.

      – لا اعلم إن كان الجهاز يعاني فعلاً من عيب في التصنيع, ولكن إن كان يعاني لكنت لاحظت ذلك بسهولة خلال القراءة.

      – أنا جربت شخصياً القراءة على تابلت ودقة الشاشة عليه لمدة طويلة لكني وجدته متعب للعين وبشدة بعد 20 دقيقة فقط من القراءة, ولذلك أشتريت هذا الجهاز.

      – أختلف معك في مسئلة أن نصوص ليست ذات تباين عالي. أنا متعود على شاشات الإتش دي ولازلت أظن أن تباين النصوص مرضي جداً.

      – قمت بإقتراح الأجهزة اللتي تحتوي على نظام أندرويد أو ويندوز 8 كبديل, ولكن كما ذكرت لك, المعضلة الأساسية في شاشات هذه الأجهزة, ولو كانت عالية الوضوح, أنها متعبه للعين في حال إستخدامها لقراءة الكتب لفترة طويلة.

      • حمد العامر

        – لون الخط في الإضاءة *

  • Hamza

    شكرا لك على هذا الشرح االرائع .. أحسست أني أمسك هذا الجهاز بيدي
    وكنت انتظر مثل هذه المراجعة
    لدي سؤالين ..
    أولا : هل يوفر برنامج هذا الجهاز امكانية اضافة ملاحظات على الكتاب؟ وحفظها في الـ Cloud؟
    ثانياً : كيف يمكن أن نشتري الجهاز في الدول العربية؟ أمازون لا توفر بيعه للدول العربية

    • حمد العامر

      أهلا حمزة,
      نعم الملاحظات والصفحة اللتي وصلت إليها في القراءة يتم مزامنتها في الـ Cloud.

      أنا أشتريت الجهاز عن طريقة خدمة Shop and Ship من شركة أرامكس اللي تقدم لك عنوان في أمريكا وبالتالي يمكنك الشراء.

  • أحمد السلوم

    مراجعة جميلة ودقيقة. أتمنى انه يدعم العربية فقط.

    يعطيك العافية ماقصرت.

  • abdullah

    أود أن أسألك مشكورًا, هل الجهاز يتعامل بشكل جيد مع ملفات PDf العربية؟ – أيضًا هل يتعامل مع الملفات العربية المحولة من صيغة pdf to mobi بشكل جيد؟

    شكرًا لك أستاد حمد

    • حمد العامر

      نعم عبدالله, الكيندل يعمل بشكل جيد مع الملفات بصيغة الـ PDF. لأ, الجهاز لا يستطيع قراءة الملفات بصيغة MOBI إن كانت بالعربية.

      • abdullah

        جميل.

        شكرًا لك

  • مصطفى الطائي

    مرحبا
    هل يدعم الجهاز نقل ملفات Epub , pdf المحملة من الانترنيت ( من خارج الامازون )؟
    و كم الذاكرة الداخلية للجهاز ؟

    • حمد العامر

      نعم يدعم لكن صيغة الـ Epub لن تعمل على أجهزة الكيندل. بينما الـ PDF سيعمل

      • حمد العامر

        والمساحة الداخلية للجهاز هي 2 جيجا. مع إتاحة تخزين أي كتاب تشتريه في خدمة أمازون السحابية.

  • just_name

    قمت بشراء الفرجن السابق لل
    White paper
    ال هو
    Kindle 3G tough
    وكان رائع صراحة .

    لكن هذا الاصدار الجديد به جملة من العيوب أبرزها ..

    يفتقد لل
    Audio .. لم يعد بمقدورك سماع
    mp3
    أو الاستماع ل
    Audio books
    عكس الاصدار السابق !!

    العيب الثاني هو انكماش المساحة التخزينية للنصف تقريبا عن الفرجن السابق وهو شئ مثير للاستهجان !!

    العيب الثالث : الاضاءة وهي الميزة الحصرية عن الفرجن السابق توزيعها ليس جيد حسب مراجعات معظم من قاموا بشراءه ..

    لأا أنتوي استبدال الكيندل تبعي بهذا الاصدار الجديد المخيب للامال . فقط من الممكن ان أشتري نيكسوس أو كيندول في المستقبل ..

    • حمد العامر

      أهلا,
      بالنسبة لمشكلة الشاشة, قرأت الكثير من الردود وأتضح إن المشكلة كانت مشكلة تصنيعية في بعض شحنات الجهاز الأولية. أي ان بعض الأجهزة لديها هذه المشكلة, ويمكن إستبدالها بجديدة بمراسلة أمازون (بعض المشترين قاموا بذلك).

      الحمدلله جهازي ليس فيه هذا العيب التصنيعي, وأظن أن أمازون تداركت الأمر والشحنات القادمة سوف تكون سليمة.

  • Ahmed Khaled

    هل يتوفر الجهاز في السعودية أم يجب شراءه عن طريق الانترنت

    • حمد العامر

      على حدث علمي إنه غير متوفر في السعودية, أنا أشتريته من موقع أمازون.

    • احمد

      متوفر في امريكا فقط حاليا، انا في كندا وحاولت طلبه ورفض الموقع شحنه إلى خارج امريكا

    • Ahmed Khaled

      شكرا لكم بارك الله فيكم

      نستنى لحد ما يوصل هنا

  • 123

    كنت أود الاستفسار أو التأكد من دعم قراءة العربية بصيغة PDF
    ولكن ليست الكتب المصورة…إنما الكتب المكتوبة فعليًا ومحفوظة بصيغة PDF
    كهذا الكتاب مثلًا
    http://www.simplyubuntu.com/
    وشكرًا مقدمًا

    • حمد العامر

      الكتاب يعرض تقريباً كما يعرض الكتاب المصور من نسخ الـ PDF . لكن يمكنك عمل Zoom in و Zoom out للملفات, لكنه ليس عملي إلى تلك الدرجة.

  • sultan

    شكرا لك ياحمد على المراجعة الجميلة 🙂 قراءة الكتب الإلكترونية على شاشات التابلت والكمبيوتر متعبة جداً للعين، أحلم بإقتناء قارئ الكتروني يعمل بشاشة الحبر الإلكتروني و داعم للغة العربية ويحمل ذاكرة داخلية تزيد عن 8 قيقابايت، ولكن الانتظار سيد الموقف 🙂

  • أفكّر جدياً بـ اقتناءِ واحد .. ولكن بخصوص اللغة العربية في ملفات الـ PDF ،

    هل يدعمها بشكل جيد ؟
    وماذا عن تكبير الخط و تصغيره ؟!

  • عن تجربة، كندل يقرأ نسخ البي دي إف العربية بلا مشاكل.
    لا يقرأ وثائق الأوفيس.
    للأسف تعطلت شاشته عن الاستجابة فتجمد الجهاز بعد شهر واحد من الاستعمال بمعدل نصف ساعة يوميا،لا أريد أن أظلم الجهاز فلعله نصيبي أنا. لذا رجاء ممن استعملوا الجهاز أن يخبرونا بتجربتهم.

  • Ýömñå Azeem

    هل بيدعم البي دي اف العربي ؟ و كيفية وضع الكتب على جهاز الكيندل هناك من تخبرني بان الامر معقد قليلا ؟؟؟؟؟

تعليقات عبر الفيسبوك